اضطرابات بولاية مينيسوتا بعد مقتل جورج فلوريد

ياسمين سليم قناوي
2020-06-06T20:52:25+03:00
أخبار
ياسمين سليم قناوي6 يونيو 2020آخر تحديث : السبت 6 يونيو 2020 - 8:52 مساءً
اضطرابات بولاية مينيسوتا بعد مقتل جورج فلوريد

قد حدث اضطرابات في ولاية مينيسوتا ببلدية مينيابوليس بسبب مقتل جورج فلوريد  على يد إحدي رجال الشرطة مما أدى إلى حل إدارة شرطة المدينة بعد ما قامت قناة روسيا اليوم بنشر اتهام رجال الشرطة بقتل إحدي المواطنين صاحب البشرة السوداء

وصرح أحد أعضاء مجلس البلدية جيريمياه أليسون أنهم سوف يقوموا بحل إدارة الشرطة بالمدينة وسوف يقومون بالتفكير في  تغيير النهج من  جديد نحو الأمن العام الاجتماعى وذكرت أيضا ليزا بندر وهي رئيسة المجلس إنها ستعمل على تفكيك إدارة الشرطة

في ولاية  مينيسوتا وتقوم بالتبديل لإدارة جديدة  بنموذج جديد للأمن العام وصرحت إحدى الصحف ومنهم الصحيفة المحلية  وهي ستار تريبيون أن المجلس سيقوم بالتصويت في يوم الجمعة المقبلة على مجموعة من الإصلاحات في إدارة  الشرطة فإن مقتل

المواطن  جورج فلوريد وهو من أصل أفريقي أثار الغضب في جميع أنحاء العالم بسبب معاملة الشرطة الأمريكية مما تسبب في حالة من الاستقطاب سياسى وصرحت الشرطة أنه تم القبض على المتظاهرين بسبب التخريب والنهب وإلقاء الحجارة

والألعاب النارية على أفراد الشرطة ويوجد في 30 مدينة من  الولايات المتحدة الأمريكية احتجاجات بسبب مقتل المواطن الأمريكي ويطالبون بمشاهدة رجال الشرطة الأربعة الذين قاموا بقتل المواطن جورج فلوريد وقد تم اتهام أحد الضباط بالتهمة

القتل من الدرجة الثالثة والقتل الخطأ أيضا هو الذى ظهر في أحد الفيديوهات ضاغطا بركبتة على رقبة جورج فلوريد ولكن المتظاهرين يرفضون التهمة بوصفها لا تناسب بما فعلة وليست قاسية وتم توجية لثلاثة أشخاص تهم فيدرالية

بسبب هجومهم بقنابل مولوتوف على بعض أفراد الشرطة وأيضا تم القبض على 51 شخص بسبب أعمال العنف بناء على إعلان شرطة أتلانتا وفي 16 ولاية تم فرض على25 مدينة حظر التجوال بسبب أعمال التخريب والعنف

في المظاهرات التي قامت بسبب مقتل جورج واستعانت بعض المدن و الولايات بالقوات الحرس الوطنى في مساعدة عناصر الشرطة لفض الاشتباكات والاحتجاجات التي نتج عنها أعمال العنف والخراب

رابط مختصر