وكالة ناسا تستكمل مهامها في نقل مشاريع التكنولوجيا والعلوم للقمر لعام 2021

ياسمين سليم قناوي
2020-04-18T01:32:53+03:00
تكنولوجيا
ياسمين سليم قناوي5 أبريل 2020آخر تحديث : السبت 18 أبريل 2020 - 1:32 صباحًا
وكالة ناسا تستكمل مهامها في نقل مشاريع التكنولوجيا والعلوم للقمر لعام 2021

تستكمل وكالة ناسا مهامها في نقل مشاريع التكنولوجيا والعلوم إلى القمر لعام 2021 بالرغم مما تواجهه البلاد من أزمات بسبب ما سببه فيروس التاجي المستجد كما

صرحت وكالة ناسا أن أول شحنتين متجهتين إلى القمر على حافة الإنطلاق بالاستعانة بكل من شركتي “Intuitive Machines” ،و” Astrobotic” ،وقبلت الشركتين عرض وكالة ناسا في نقل مشاريعها إلى سطح القمر
ولكن لا نعرف ماذا سيحدث الآن بعد تفشي الفيروس التاجي المستجد

وفقاً لما كان سيحدث صرح موقع سبيس الشهير أن البعثات الموجهة للقمر ستهبط في في عام 2024، وبالرغم من تفشي الفيروس ، إلا أن ‘ستيفن كلارك ‘الذي يمثل نائب المدير في مديرية بعثة العلوم التابعة لوكالة ناسا

صرح بأنهم على أهب الاستعداد لإطلاق الرحلة، واذ لم يكن فهذا الأمر سيتعرض للتغيير في أي وقت، وأكد كلارك علي مواصلة العمل عن بعد، وأنهم يقومون بما يستطيعون وبما لا يستطيعون

وفي ظل هذه الظروف العصيبة إلا أن 12000 شخص تقدموا لوكالة ناسا للتقديم في برنامج رواد الفضاء، الذين سَيقومون بالسفر للقمر وكوكب المريخ

سعدت وكالة ناسا لهذا الخبر الذي ساعدها على إعادة التفكير في إطلاق رحلات إلى القمر ورحلات أخرى لكوكب المريخ ،فالجميع لديهم حلم أن يكون رائد فضاء تابعاً لِوكالة ناسا

وذلك ثاني أكبر عدد من التقديمات، التي التي تلقْها فريق رواد الفضاء في الوكالة وهذا يشجع الوكالة على الاستمرار في رحلة القمر والمريخ،وكان المتقدمين لرحلات وكالة ناسا، يوجد منهم درجة البكالوريوس في العلوم والرياضيات والتكنولوجيا والمجال الهندسي وغيرها

أعلنت ناسا عن مهمة جديدة لدراسة عواصف التقسيمات الشمسية، وذلك عن طريق إطلاق عدد من الأقمار الصناعية التي تدور حول الأرض ،والتي تقوم بقياس الإشعاع من الشمس، هذه التجربة تسمى تجربة “صن رايز”، الذي ستُكلف الوكالة الكثير من الأموال طبقاً لما ذكرته صحيفة “ديلي ميل”

رابط مختصر