إسترالية تلقى حتفها من أعلى حافة منحدر بارتفاع 80 متر بسبب السيلفي

ياسمين سليم قناوي
2020-12-16T01:04:02+03:00
منوعات
ياسمين سليم قناوي16 ديسمبر 2020آخر تحديث : الأربعاء 16 ديسمبر 2020 - 1:04 صباحًا
إسترالية تلقى حتفها من أعلى حافة منحدر بارتفاع 80 متر بسبب السيلفي

هوس التقاط السيلفي ظاهرة إجتاحت العالم بأكمله وطالت المجتمعات عامة بكل فئاته و مشاهيره وبعض الدول الأجنبية وأخصائيها النفسيين فسروا هذه الظاهرة علي أنها مرض نفسي

الذي أجتاح العديد من الأشخاص عن طريق العديد من الصور التي تلتقط عن طريق كاميرا الهاتف وسهولة نشرها على وسائل التواصل الاجتماعي و هذه الشبكات بدورها ساهمت في إنتشار هذه الصيحة على نطاق واسع وبسرعة كبيرة.

إسترالية تلقى حتفها من أعلى حافة منحدر بإرتفاع 80 متر بسبب السيلفي

هوس إلتقاط “صور سيلفي “لن تصدق أن بسبب إلتقاط صورة يمكن لشخص أن يموت بالفعل هذا ماحدث مع إمرأة إسترالية عندما حاولت إلتقاط صورة سيلفي من على حافة منحدر في أستراليا وهو يعتبر موقع مليء بالمخاطر

روزي لومبا وهي ضحية صورة السيلفي إمرأة أسترالية تبلغ من العمر 38 عاما ونقلا عن شبكة(CNN) الإخبارية أن لومبا كانت تتجول في حديقة”جرامبيانز”الوطنية في ولاية فيكتوريا الأسترالية حيث كانت برفقة طفلها و زوجها عندما لقى حتفها من فوق المنحدر.

وبالتفصيل كانت لومبا وعائلتها عند قمة(Broka lookout) وهي عبارة عن مكان مرتفع على جانب الجرف يتميز بمشاهدة مذهلة للجبال والمدينة من وراءها.

وصرحت الشرطة أن الضحية قد تعدت حواجز السلامة والأمان وعلامات التحذير عند المنصة وهذا من أجل أن تلتقط صورة سيلفي لنفسها من على الحافة فتعثرت وسقطت من إرتفاع يفوق 80 متر أسفل الجرف وهذا ما أعلنته (Nine News).

وسمع الحاضرين صراخ لومبا أثناء سقوطها من على المنحدر ووقفوا عاجزين عن إنقاذها أو مساعدتها وقامت شرطة الولاية و خدمة الطوارئ بتسلق الجرف وإنقاذ جثة الضحية وأستغرقوا وقت إنتشال الجثة 6ساعات

وأثناء هذه العملية قامت رجال الشرطة بإغلاق المنصة ويأتي هذا في فترة ما بعد الظهر وبعد الإنتهاء من إستعادة الجثة تم فتح المنصة للمشاهدة بحلول الساعة العاشرة مساءً.

رابط مختصر