منوعات

تعرض سيدة مصابة بالفيروس التاجي لكارثة بعد إنجابها

الخطر أصبح في كل بلاء العالم يحيط بكل الناس ويجهل كل الناس تلتزم البيوت بسبب الوباء المستجد وهو الفيروس التاجي و الأكثر قلقًا وخوف من هذا الوباء اللعين هو السيدات الحوامل الذي أصبح لديهم خوف شديد من الإصابة بهذا الوباء

قبل ولادتهم أو حتى اثناء الولادة أو أن هذا الوباء ينتقل إلى أطفالهم حديثي الولادة وهذا الأمر يجعل كل سيدات العالم تعيش في حالة من الخوف الشديد وخاصة لمن في الشهور الأخيرة واقترب موعد ولادتهم في ظل هذه الظروف الصعبة

و حالة سيدة أوكرانية  من هذه الحالات وبعد ساعات بعد ولادتها لم تتمكن من مقاومة هذا الفيروس المستجد وفارقت الحياة وهي في عمر ٣٦ وقد ذكرت أحد الصحف البريطانية أن السيدة جالينا قد أصيبت بالفيروس التاجي في مركز من المراكز الصحية الموجود في مدينة إيفانو فرانكيفسك موجود في غرب أوكرانيا

دخلت السيدة جالينا المستشفى الخاصة بالولادة في يوم ١٠ مارس لكي تتابع حالتها وكانت لا تعاني من أي أعراض تشير إلى إصابتها بهذا الفيروس ولكن بعد ١٨ يوم من زيارتها إلى المستشفى تدهورت حالتها الصحية وظهرت عليها أعراض الفيروس التاجي

كما ذكر أحد المتحدثين باسم السلطات الصحية المحلية أن قد يكون مستوي الأكسجين انخفض في دمها بشكل كبير وارتفعت أيضا حرارتها إلى ٣٩ درجة مئوية وقد بدأت أيضا السيدة تعاني من صعوبة في التنفس والتهاب رئوي حاد ثم اظهر اظهر الاختبار إصابتها بالفيروس التاجي

إقرأ أيضا:وظيفة المغازل في العناكب هي تكوين الحرير

في مساء يوم ٢٩ مارس قد أنجبت السيدة وجنينها بصحة جيدة وكان وزن الجنين ٢.٥ كم ولكن أثناء الولادة تدهورت الحالة الصحية للسيدة جالينا بشكل أكبر مما دعا الأطباء وضعها على جهاز التنفس الصناعي ولكن قد توفيت بعدها بساعات قليلة

إقرأ أيضا:فسّر لماذا يغطي الثلج اليابسة بينما لم يتحول ماء البحيرة إلى جليد ؟

 ‏كما أكد الأطباء عدم إصابة الجنين بالفيروس التاجي ولكن يجب يجب أن يخضع الجنين للمراقبة الطبية المستمرة وسمح الأطباء لأسرة السيدة جالينا بالدخول للغرفة لتوديعها بعد مفارقة الحياة في سن صغير بدون رؤية جنينها

السابق
بسبب العزل الصحي محمد عبد الله يراقب أوزان لاعبي الإنتاج بتكليف من مختار مختار
التالي
إشادة المصرفي هشام عزالعرب بمبادرة ادعم الجيش الأبيض

اترك تعليقاً