الاستخبارات العسكرية تؤكد بأنها السند لوكالات ووسائل الأعلام

ياسمين سليم قناوي
أخبار
ياسمين سليم قناوي27 يناير 2021آخر تحديث : الأربعاء 27 يناير 2021 - 7:27 مساءً
الاستخبارات العسكرية تؤكد بأنها السند لوكالات ووسائل الأعلام

صرحت الاستخبارات العسكرية السودانية في تصريح صحفي بأنها تؤكد مساندة كل وسائل الإعلام وتيسر لهم وصولهم إلى مناطق التوترات والأحداث

كما أكدت القوات المسلحة السودانية بأنها ترافق جميع الصحفيين أثناء وجودهم بين الأحداث وأنها تستدعي لهم الوضع الأمني

وأن ما صدر بخصوص منع الصحفيين من السفر لدارفور أنها اشاعة مزعومة ولم تقيد الاستخبارات العسكرية السودانية

أي صحفي أو إعلامي من الوصول إلى ولايات دارفور بل تأكد بأنها تسهل لهم وصولهم وحركتهم إلى هذه المناطق.

توفر القوات العسكرية السودانية للصحفيين الحماية وتوفر لهم حرية التنقل بدون شروط

كما أكدت أنها لم تمنع أي صحفي من الوصول إلى أي جهة سودانية حتى الآن لم ترد أي شكوى من أي صحفي بل تشهد كل الوكالات الإعلامية

وكل القنوات التي تواصلت مع القوات العسكرية السودانية بأنها وصلت إلى شرق البلاد وإلى كردفان بدون أي عقبات بل وفرت لهم الحماية والتنقل بدون شروط.

القوات المسلحة السودانية أبوابها مشروعة لجميع الوكالات

أكدت الاستخبارات العسكرية السودانية أنها تفتح أبوابها لجميع الصحفيين وتسهيل وصولهم وحمايتهم إلى مواقع الحدث

كما أكدت بأنها تحمي جميع الوكالات في الوصول إلى جميع بقاع السودان، تلتزم القوات المسلحة السودانية التزاما اخلاقيا نابع من شرفها ومبادئها على مر العصور.

القوات المسلحة تنفي منع وصول الإعلام لدارفور

أكدت القوات السودانية بأنها لم تنفي أو تمنع أي صحفي للوصول إلى دارفور وأن القوات المسلحة السودانية منذ ثورة ديسمبر العظيمة

وهي تحمي الفترة الانتقالية وتحمي شعاراتها وتبسط يدها لأي صحفي إعلامي لأنها تؤمن بدوره العظيم في المشروع الوطني الخاص ببناء السودان الحديث.

دائما القوات المسلحة السودانية أبوابها متاحة ومشروعة لوصول جميع وكالات الإعلام دون أي التزام أو شروط

تشهد كردفان ودارفور بسجل ناصع لوكالات الأناضول والشرق العربي والجزيرة العربية ووكالات أخرى
ولم ترد أي مشكلة من أي صحفي من قبل بل وصلت وكالات كثيرة إلى شرق البلاد مع توفير وتسهيل وسائل التنقل الصحفية.

رابط مختصر