علاقة مرض الربو بفيروس الإنفلونزا ودور الجهاز المناعي

ياسمين سليم قناوي
منوعات
ياسمين سليم قناوي15 فبراير 2021آخر تحديث : الإثنين 15 فبراير 2021 - 5:28 مساءً
علاقة مرض الربو بفيروس الإنفلونزا ودور الجهاز المناعي

الإنفلونزا والربو مرضان يصيبان الجهاز التنفسي و لهما تأثير كبير على ملايين الأفراد في جميع أنحاء العالم

ومصدر مرض الإنفلونزا هو عدوى الإصابة بفيروس الإنفلونزا وهو مرض له انتشار كبير بين الناس أما عن مرض الربو فهو داء التهاب مصاحب للمريض

ولكن غير معدي يؤثر بالسلب على الشعب الهوائية والسبب الرئيسي للإصابة به هو الحساسية مثل التحسس من حبوب اللقاح والغبار والوبر وأسباب بعيدة عن الحساسية مثل الالتهابات الفيروسية ودخان السجائر.

وأثبتت الدراسات أن المصابين بالربو من المحتمل أن تسوء حالتهم الصحية أكثر عند إصابتهم بفيروس الإنفلونزا

ويرجع السبب في ذلك بسبب اضطرابات في جهاز المناعة حيث يواجه الأفراد المصابين بالربو من قلة في الجهاز المناعي.

علاقة الربو بالإنفلونزا ودور الجهاز المناعي

الجهاز التنفسي أكثر أجهزة الجسم عرضة للمؤثرات الخارجية لأن عمل الرئتين يشمل دخول الهواء الخارجي وطرده

فمن المؤكد أن تواجه الفيروسات المعدية وعلى الرغم من أن جهاز المناعة و تكوين الرئة الهيكلي يعمل على حماية الرئتين من الفيروسات الضارة والالتهابات

ولكن التعرض المستمر لمثل هذه المؤثرات التنفسية الضارة يمكن أن ينتهي بالإنسان بإصابته بالربو وبحسب دراسات مركز(CDC) السيطرة على الأمراض

والحماية منها أثبتت أن واحد من كل ‏11 طفل يواجهون مرض الربو وبالنسبة للبالغين واحد من كل 12 بالغا يواجهون مرض الربو أيضاً.

يعتبر فيروس الإنفلونزا من الفيروسات المنتشرة في الجو والتي تصيب الجهاز التنفسي بإستمرار

وهو مرض ليس له عمر معين أي يصيب الكبار والصغار ولكن مريض الربو أكثر عرضة للإصابة بالإنفلونزا

وفي هذه الحالة يصبح الجهاز المناعي يلعب دور رئيسياً في حماية المريض من الفيروسات الضارة.

وتوضح بعض الدراسات إلى  أن السبب الرئيسي وراء إصابة مرضى الربو بفيروس الإنفلونزا هو خلل في الجهاز المناعي الذي يحمي المريض من الفيروسات الضارة

وأيضاً إستعمال جهاز الاستنشاق وعلى الرغم من أن جهاز الاستنشاق يقلل نسبة إلتهاب الرئتين وهو السبب الأساسي وراء التعرض لمرض الربو.

رابط مختصر