خطوات مؤثرة في “وول ستريت ” في تمكين المرأة في الأماكن القيادية في قطاع الأعمال المالية

ياسمين سليم قناوي
2021-03-03T21:31:58+03:00
المرأة
ياسمين سليم قناوي3 مارس 2021آخر تحديث : الأربعاء 3 مارس 2021 - 9:31 مساءً
خطوات مؤثرة في “وول ستريت ” في تمكين المرأة في الأماكن القيادية في قطاع الأعمال المالية

بدأت المرأة تدريجياً تأخذ حقوقها في عالم المال بعد أن سيطر عليه الرجال لفترة كبيرة من الزمن

وتعتبر خطوة تقدمية يدعمها حصول “جينز فريزر” على قيادة مصرف “سيتي غروب ” أحد أشهر البنوك في “وول ستريت”.

في عام 2019 مثلت نسبة السيدات في الولايات المتحدة الأمريكية أكثر من نصف (50%) كوادر مجال الخدمات المالية لكن 22% فقط من بينهن تقلدن مناصب قيادية في هذا المجال .

وبحسب المقترحات الحالية من المحتمل أن يصل هذا المعدل في عام 2030 إلى حوالي 31% فقط.

وفي عام 2020 ربح المحللون الماليون الرجال نسبة 17% في المتوسط زيادة في المقابل عن النساء.

وأفادت تقارير صادرة عن عدة سيدات في مجال الأعمال المالية أن على المرأة في هذا القطاع العمل بدأب أكبر من الذكور من أجل الوصول إلى الترقيات في العمل

ورغم ذلك مازالت الأماكن المهمة والمرموقة مالياً أكثر مثل التجار الاستثماريين والمصرفيين تحت سيطرة الذكور البيض ومازالت التفريقات الجنسية تظهر من حين إلى آخر.

وتشير “مورييل ويلكينز” من مؤسسة”بارفيس بارتنرز” للاستشارات” هناك المئات من أمثال “جين فريزر” من السيدات يملكن الكفاءة المناسبة و لم تسنح لهن الفرصة لإثبات وجودهن في أماكن قيادية في القطاع المالي.

خطوات تقدمية نحو إختراق المرأة أماكن مرموقة في قطاع الأعمال المالية:

وعرضت وعود غير معروفة المصدر عن ضرورة تنويع الجنسيات في التعيينات بحركة بطيئة انطلاقة حقيقية نحو الهدف الأساسي.

وتعلن ويلكينز” هناك تقدم ضعيف ولكن مستمر أشاهد رؤساء يهتمون بقضية الإنصاف داخل مؤسساتهم ويتساءلون عن الوظائف التي يمكن توجيهها في مكانها المناسب.

وفي أكبر البنوك الأمريكية من حيث الأصول”جي بي مورجن تشايس” كانت هناك منذ زمن بعيد مجموعة غير رسمية من السيدات

وقد بدأت هذه الشبكة الأهم بينهن في عام 2013 تحديد إجتماعات للسيدات فقط لعرض القضايا الملحة التي تواجهن .

وقامت مبادرة” ويمن أون زي موف “بتنظيم مشروعاً للتحديث الوظيفي مسموح به لجميع السيدات في الشركة

وقامت حوالي 500 سيدة بالمشاركة في الجولة الأولى في العام الماضي وعرضت 2000 سيدة طلبات المشاركة في الجولة الثانية.

رابط مختصر