دليلك للتعامل مع الشخص الخجول الاحتواء وعدم السخرية يبعده عن الإنطوائية

ياسمين سليم قناوي
منوعات
ياسمين سليم قناوي6 مارس 2021آخر تحديث : السبت 6 مارس 2021 - 3:26 مساءً
دليلك للتعامل مع الشخص الخجول الاحتواء وعدم السخرية يبعده عن الإنطوائية

الشخصيات الأكثر خجلا من أصعب فئة يمكن التعامل معها، وهذا لأنهم لا يعملون على توضيح ما يدور في ذهنهم إو انفعالهم.

تبدو هذه الشخصيات منعزلة عن العالم تماما ومعظم الوقت غائبة ولا تنتمي إلى الآخرين، كما أنهم يكرهون المشاركة والتجمعات.

الدكتورة أمل شمس كان لها دور كبير في تحليل الشخصيات الخجولة وتوضيحها في خلال بيان لها وهي دكتورة علم اجتماع وتعمل في جامعة عين شمس، قالت أنهم يكتسبون خجلهم من بعض التعاملات التي تعرضوا إليها بشكل خاطئ من الصغر.

أوضحت الدكتورة أمل الترابط بين النشأة الاجتماعية وتعزيز الخجل، حيث قالت أنها قد تكون سبب كبير في صنع الخجل منذ الطفولة ويستمر حتى الكبر.

حماية الأطفال الزائدة وعدم تركهم للتعامل مع الآخرين والتعرف على المجتمع ومنعهم من تحمل مسؤولية أنفسهم والاعتماد عليها.

سبب منع اختلاط الشخص مع الآخرين أنه لا يمتلك خبرة في التعامل مع المجتمع وحماية نفسه ولا يصل إلى الاندماج مع المجتمع أيضا.

اتباع هذا النوع من أسلوب تربية الأطفال في عدم اعتمادهم على أنفسهم يسبب تعرضهم للانحراف من الطفل الذي ليس لديه القدرة على رفض بعض الأشياء الخاطئه ولا يستطيع التحدث وإظهار رأيه، هذا ما عرضه أستاذ علم الاجتماع.

كما تحدث أستاذ علم الاجتماع عن المعايرة ومهاجمة الشخص والتحدث عن عيوبه يسبب الخجل وعدم الثقة بالنفس والتردد الزائد

كذلك معظم أفراد الأسرة يستخدمون وصفا أو مضايقة للطفل وهذا من أكبر الأخطاء على الإطلاق فإن ذلك يسبب عقدة والإحساس بالنقص مما يؤدي إلى عدم الرغبة في تعامله مع المجتمع.

ضروري عند تربية الأطفال زرع في شخصيتهم الثقة بالنفس وهذا من التربية الحسنة التي يرغب بها معظم الآباء، بالإضافة إلى السلوك الجيد للطفل.

كما اختتمت الدكتورة أمل شمس قائلة: أن أي شخص يتعامل مع الآخرين عليه أن يضع حدود ويضع نفسه في مكان الطرف الآخر

وإذا لم يتقبل الوصف الذي يقوله لغيره فلا ينطق به وعدم المزاح به، حتى لا يلتقي بعض ردود الأفعال الغير مرحب بها، أو يتسبب للشخص الخجول في كتمان مشاعره وهذا خطر له ويسبب العديد من المشاكل النفسية.

رابط مختصر