البيت الأبيض حاول الاتصال ببيونغيانغ تكرارا للحد من تصاعد التوترات بين البلدين ولكن دون جدوى

ياسمين سليم قناوي
أخبار
ياسمين سليم قناوي14 مارس 2021آخر تحديث : الأحد 14 مارس 2021 - 9:35 مساءً
البيت الأبيض حاول الاتصال ببيونغيانغ تكرارا للحد من تصاعد التوترات بين البلدين ولكن دون جدوى

نقلت إحدى الوكالات عن إدارة جو بايدن الأمريكية ومن خلال مسئول أمريكي رفيع المستوى أن البيت الأبيض قد اتصل أكثر من مرة بيونغ يانغ لكي يتواصل مع البعثة الكورية الشمالية لدى الأمم المتحدة

وذلك بهدف الحد من تصاعد التوترات التي تحدث بين كوريا الشمالية وبين أمريكا ولكن للأسف  كل هذه المحاولات كانت بدون جدوى كما أعلن المسئول أنه حتى الأن لم نتلقى أي رد فعل منهم وأن البعثة لم تصدر من ناحيتهم أي رد فعل بخصوص هذا التواصل.

يقوم بزيارة طوكيو هذا الأسبوع كل من وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن ومعه وزير الدفاع لويد أوستن لأنه من المتوقع أن تنشأ بينهم مناقشة خلال هذه الزيارة لبحث قضية الملف النووي الخاص بكوريا الشمالية، وسائل الإعلام في لونغ يانغ لم تعترف بـ جو بايدن رئيس للولايات المتحدة الأمريكية لذلك يتوقع المسئولون أن يعلن رئيس أمريكا بايدن سياسته نحو كوريا الشمالية خلال الفترة القادمة.

محاولات البيت الأبيض باءت بالفشل

من خلال الكشف تبين ان محاولات البيت الأبيض للتواصل مع كوريا الشمالية باءت بالفشل حتى الان وتدور تساؤلات كثيرة عند بيبو نغانغ حول السياسة التي يتبعها بايدن رئيس أمريكا وكيف يتعامل بايدن مع التوترات التي تتصاعد كل فترة بين الولايات المتحدة الأمريكية وبين كوريا الشمالية

بسبب الأسلحة النووية وبسبب تطور الصواريخ الباليستية، جولة وزير الخارجية  ووزير الدفاع في المنطقة تعني مخاوف الجانب الأمريكي حيال الأسلحة النووية الخاصة بكوريا الشمالية أثناء المحادثات التي دارت مع الجانبين الياباني والجانب الكوري الجنوبي.

إدارة الرئيس الأمريكي بايدن تتعامل بحذر على مستوى الإعلان عن طريقتها في التعامل مع كوريا الشمالية لأنه تقوم بمراجعة شاملة لسياستها نحو هذه الدولة الأسيوية بعد القمة التاريخية التي تم انعقادها بين دونالد ترامب الرئيس الأمريكي السابق

وبين زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون وأعلنت الإدارة الأمريكية بأنه لم يتم بينهم حوار حقيقي بين واشنطن وبيونغ يانغ خلال المدة التي كان ترامب تولى فيها الرئاسة.

رابط مختصر