فضائيات الإخوان وما يحدث بها في تركيا

ياسمين سليم قناوي
أخبار
ياسمين سليم قناوي19 مارس 2021آخر تحديث : الجمعة 19 مارس 2021 - 7:24 مساءً
فضائيات الإخوان وما يحدث بها في تركيا

يرغب عدد من المسئولين الأتراك الكبار في التقرب إلى مصر وبالفعل بدأت أنقرة في تنفيذ المطالب التي طلبتها منها مصر بخصوص وقف التدخل في شئون مصر الداخلية

لكسب الود وإنهاء الخلافات بين البلدين، طلب من جماعة الإخوان الإرهابية من قبل السلطات التركية بوقف الانتقادات السلبية التي توجهها الفضائيات للقاهرة التي تبث من اسطنبول صرح عدد من الإعلاميين والسياسيين من مصر

ولكن هاربون إلى تركيا بأن السلطات التركية طلبت من قادة تنظيم الإخوان بوقف أي انتقاد للسلطة مصر عبر قنواتهم الخاصة بإسطنبول نشر ذلك من خلال صفحات السياسيون والإعلاميون على منصات التواصل الاجتماعي الخاصة بهم

وأكدوا بأن انقرة طلبت منهم تخفيف حدة البرامج السياسية وهددوا بإغلاق هذه القنوات نهائيا إذا خالفوا التعليمات بل سيتم ترحيلهم خارج البلاد.

رد فعل السلطات التركية

وضعت السلطات التركية عدد من قيادات الأخوان تحت القيادة الجبرية وذلك من خلال ما أعلنته وسائل الإعلام تركيا، تشهد العلاقات بين تركيا ومصر ما يشبه القطيعة من حوالي ٨ سنوات من أهم هذه الخلافات السياسة التي تتبعها أنقرة في المتوسط وبسبب دعمها للاخوان والتدخل في ليبيا.

تركيا تتودد إلى مصر

في الفترة الأخيرة حاولت تركيا التودد إلى مصر أكثر من مرة وأرسلت رسائل مغازلة من خلال مسؤوليها الاتراك لتوطيد العلاقة بين البلدين.

أعلن أردوغان أن تعاون تركيا مع مصر دائما مستمر في جميع المجالات الاقتصادية والدبلوماسية والاستخبارية وأشار بعدم وجود أي مشاكل بين البلدين

وقال أيضا الرئيس التركي في تصريح صحفي له بأنه يتمنى من قلبه أن تتم عملية المباحثات مع مصر بشدة وسنخطو خطوة للأمام إذا أسفرت المفاوضات السياسية و الدبلوماسية والاستخبارية بنتيجة جيدة.

خرج عدد من كبار المسئولين الأتراك مثل وزير الدفاع خلوصي أكار وأرسل رسائل مغازلة لمصر وصل عددها أربع رسائل خلال عشرة أيام كي يتم اعادة العلاقات بين مصر وتركيا بشكل كامل كما أعلن جاويش أوغلو ببدأ  الاتصالات الدبلوماسية بين مصر وتركيا.

رابط مختصر