على غير المعتاد الحكومة الكويتية تؤدي اليمين الدستوري

ياسمين سليم قناوي
أخبار
ياسمين سليم قناوي30 مارس 2021آخر تحديث : الثلاثاء 30 مارس 2021 - 3:44 مساءً
على غير المعتاد الحكومة الكويتية تؤدي اليمين الدستوري

الحكومة الكويتية تؤدي اليمين الدستوري بعد معاناة استغرقت عدة شهور وذلك في الوقت الذي كانت تبحث في البلاد عن شتى الطرق لتعديل الأوضاع المالية.

جاء في “وكالة الأنباء الكويتية” خبر عاجل يشير إلى أن بعد طول انتظار وافقت الحكومة الكويتية اليوم الثلاثاء الموافق 30/3/2021م الوقوف أمام مجلس الأمة وأداء اليمين الدستوري

حيث جاءت هذه الموافقة بعد خلاف بين كلًا من رئيس الوزراء والمجلس المنتخب استمر عدة شهور، كما أن البلاد في تلك الفترة كانت تسعى جاهدة في تحسين وضعها المالي.

وفي نفس السياق حدث قبل جلسة البرلمان احتج عدد من النواب والمحتجين بالخارج مما أشار إلى دوام القلق والتوتر.

من الجدير بالذكر أنه وفقًا لمرسوم أميري أن الجلسة الأولى للبرلمان التي تم عقدها بعد تعليق شهر سوف تناقش مشروع قانون للعفو عن الأفراد المتهمين بالهجوم على البرلمان في سنة 2011م ومن ضمن هؤلاء الأفراد نواب قُدامى بالبرلمان.

وعقب الانتخابات التي تم إجرائها في شهر ديسمبر فإن الغالبية العظمى من أعضاء البرلمان وافقوا على طلب استجواب “الشيخ صباح الخالد الصباح” رئيس الوزراء وذلك بخصوص مجموعة من القضايا والتي من ضمنها اختياره للوزراء.

وبناءً عل ما سبق فإن الحكومة قد قامت بتقديم استقالتها ومن ثم قام “الشيخ صباح الخالد” خلال هذا الشهر بتشكيل حكومة جديدة له.

كان الأمير “الشيخ نواف الأحمد الصباح” يرى أن هذا الخلاف الناشب يعد أكبر تحدي سياسي يعرقل الطريق أمامهم، ورغم ذلك قد عبر الأمير عن مدى رغبته وأمله في أن تتسم الجلسة بالتعاون والتفاعل المثمر لا الجدال والتوتر الذي ليس له معنى ولا داعي.

ومن جانب آخر فإن القلق والتوتر أخذ طابع الصعود والاستمرار وذلك بعد أن قامت المحكمة الدستورية بوقف عضوية أحد النواب المعارضين وهو النائب “بدر الداهوم” عن المجلس وذلك يوم 14 من شهر مارس لسنة 2021م.

رابط مختصر