زووم و وسائل التواصل لمتابعة المرضى

ياسمين سليم قناوي
2020-04-14T10:14:12+03:00
تكنولوجيا
ياسمين سليم قناوي14 أبريل 2020آخر تحديث : الثلاثاء 14 أبريل 2020 - 10:14 صباحًا
زووم و وسائل التواصل لمتابعة المرضى

العالم كله يعيش الآن حالة من الذعر والخوف بسبب الفايروس اللعين الذي أصاب العالم او ما يسمى الآن بالوباء العالمي و تم تسميته بوباء بسبب سرعة و سهولة انتشاره بين الناس في العالم كله

ولا يقتصر على مكان واحد أو بعض الأماكن بالفيروس التاجي لم يرحم احد كبير كان او صغير و الشيوخ و الأطفال وبالأخص الأشخاص الذين يعانون من ضعف المناعة أو الأشخاص الذين يعانون من الأمراض المزمنة ولكن الأشخاص الأكثر عرضة الي الإصابة هم الأشخاص الذين يتعاملون في القطاع الطبي من أطباء ومساعدين وفريق التمريض

و لكن ابتكر الأطباء بالولايات المتحدة الامريكية طريقة جديدة للتعامل مع المرضى دون الاختلاط بهم و ذلك عن طريق تطبيق إلكتروني يمكنك من خلاله التحدث مع الطرف الآخر عن طريق المكالمات الفيديو او عن طريق مكالمات صوتية فقط و الجدير بالذكر أن تطبيق زووم يوجد على الانترنت من فترة كبيرة و يستخدمه الأشخاص كوسيلة تواصل فيما بينهم البعض

مثل الفيسبوك و الواتساب و ذلك سوف يكون أفضل وسيلة للتواصل الطبيب مع المريض دون التعرض إلى العدوي او لنقلها و حملها بين الأشخاص و الجدير بالذكر أن أول من استخدمه مركز صحي في الولايات المتحدة الأمريكية يدعي ستانفورد هيلث كير وعلى ذلك يقوم الأطباء بمتابعة الحالات و لكن الذين يبتعدون قليلا عن أماكن تواجد الأطباء و في الحالات المزمنة التي تحتاج إلى الحجز في المستشفى

يقومون بتجهيز الغرف بما يسمى بجهاز الأيباد و ذلك لسهولة أيضا التواصل مع المرضى في غرف الحجز لسهولة متابعة الحالات و في هذه الحالة يكون المرضى في متابعة طيلة الوقت و الأطباء في حالة حماية من المرض و عدم التعرض لنقلة بين الأشخاص و عمل حصر المرض في البلاد و سهولة عمل الطاقم الطبي من ممرضين ومساعدين في التواصل بسهولة مع الحالات المصابة بالفيروس التاجي .

رابط مختصر