لقاءات مصرية  بوروندية لدعم توطيد العلاقات المتبادلة بين الدولتين

ياسمين سليم قناوي
أخبار
ياسمين سليم قناوي1 مايو 2021آخر تحديث : السبت 1 مايو 2021 - 12:33 صباحًا
لقاءات مصرية  بوروندية لدعم توطيد العلاقات المتبادلة بين الدولتين

استضاف Alain Guillaume Bunyoni  رئيس الوزراء البوروندي السفير المصري ياسر العطوى سفير جمهوريةمصر العربية في بوروندي، وتناول السفير خلال اللقاء

بحث طرق تقوية العلاقات المتبادلة بين الدولتين وتعزيز العمل المستمر لتنمية العلاقات من الناحية السياسية

والدبلوماسية بين الدولتين، علاوة على طرح عدد من القضايا المشتركة بين البلدين.

وعبر رئيس وزراء بوروندي عن اعتزازه الكبير بمصر ودورها الكبير و المرموق والمعروف دولياً وأفريقيا، وأيضاً

سعادته البالغة بالتقدم الكبير في الوقت الحالي

لتجارب تأكيد وتقوية العلاقات الثنائية بين البلدين، مشيرا إلى الإهتمام البوروندي البالغ بالزيارة الأخيرة في شهر مارس الماضي 2021 لمصر ولقائه مع الرئيس السيسي.

وما تضمنه اللقاء من نتائج التداولات بين الرئيسين وحرص الجانب البوروندي على الإستمرار عليها لدعم سبل

تطوير العلاقات المتبادلة بين الدولتين بهدف الوصول بها إلى أعلى مستوى  العلاقات السياسية المتميزة.

وأثني Alain في نهاية اللقاء على الإهتمام الكبير من قبل مصر لتأكيد رحلة استقرار وتقدم بوروندي وهو الدعم المقدر والملحوظ من القيادة البوروندية والشعب

معرباً عن تفاؤله في إقامة الدورة المقبلة للهيئة العليا المشتركة بقيادة رئيسي وزراء الدولتين كتجربة هامة

على سبل توطيد العلاقات المتبادلة وتطبيق ما تم الإتفاق عليه مؤخراً بين الدولتين الشقيقتين.

وتعتبر مصر أول بلد إسلامي وعربي فى تأسيس علاقات مشتركة مع بوروندي بعد استقلالها سنة 1962

حيث أسست السفارة المصرية بتاريخ 1964 و بالتحديد في 8 ديسمبر.

وتثني بوروندي دائماً على الدور الكبير بمصر في قارة أفريقيا، ويقدر الجانب البوروندي بإستمرار الدعم المصري لها وخاصة أثناء الحرب الأهلية البوروندية

التي دامت زيادة على 12 عام، إلا أن هناك ضرورة إستمرار الحاجة لتأكيد تقدم مسار التعاون المشترك، ودعم الإستفادة من القدرات في النواحي المختلفة.

وفي عام 2017  عبر بيير نكورونزيزا الرئيس البوروندي أثناء لقائه مع سفير مصر في بوروندي دكتور عبير بسيوني رضوان وبرفقتها المسئول عن الكنيسة القبطية

الأرثوذكسية وخدمتها القمص داود لمعي عن خالص مواساته للمواطنين المصريين في ضحايا مسجد الروضة.

رابط مختصر