نهى سعد تشارك بحملة وقف التمرد على مصابي بالفيروس التاجي

ياسمين سليم قناوي
2020-04-14T19:28:10+03:00
أخبار
ياسمين سليم قناوي14 أبريل 2020آخر تحديث : الثلاثاء 14 أبريل 2020 - 7:28 مساءً
نهى سعد تشارك بحملة وقف التمرد على مصابي بالفيروس التاجي

بعد ظهور وتفشي ظاهرة التنمر ضد مصابي الفيروس التاجي بشدة خاصة في جمهورية مصر العربية ، قامت صحيفة صوت الامة المصرية بإطلاق حملة تدعو إلى ضرورة إيقاف التنمر ضد مصابي الفيروس التاجي

حيث أن أي شخص في الوجود معرض للإصابة به ، ومعرض لأن يحل به هذا الوباء الفتاك ، فلا داعي للتذمر واعتبار أن الإصابة بالفيروس التاجي هو جريمة يعاقب عليها القانون ، فهو في الحقيقة إبتلاء ولابد من أن نصبر ونحتسب هذا الأجر عند الله


قامت الدكتورة نهى سعد وهي  رئيس قسم الإعلام والاتصالات الخارجية بشركة فودافون داخل مصر بالمشاركة في هذه المبادرة حيث أنها قالت أن الفيروس التاجي ليس بجريمة ولكنه وباء كل الأشخاص معرضون له فيكيفيكم تنمر ضد المصابين ويكفيكم تنمر ضد من هم يقومون بواجبهم الوطني تجاه المرضى وهم الأطباء والذين يطلق عليهم الآن الجيش الأبيض

وقد قامت نهى سعد بالإشادة لهذه الحملة وقد قامت بنشر هذا الكلام على موقعها في صفحة من صفحات التواصل الإجتماعي ، كما انها اضافت قائلة أنه لابد وأن يراعي المصريين شعور بعضهم ولابد أن يكون في قلوبنا بعض من الرحمة والرأفة ببعضنا بعضا .
من الجدير بالذكر إن نهى سعد قا فازت في عام ألفين وثمانية عشر بجائزة أكثر النساء إنجازا وتحقيقا للأهداف المطلوبة وأكثر النساء نجاحا في الشرق الأوسط وفي أفريقيا


قام موقع صوت الامة من خلال هذه المبادرة قائلا انه كلما تعامل الشعب المصري مع مريض الفيروس التاجي على أنه جريمة ووصمة عار في حقه فإنه بذلك يدفع المصابون يهربون من الاعتراف بأنهم مصابون بالفيروس التاجي ، ويجعلهم يهربون من العزل الصحي ، بل وأنهم يخفون انهم مصابون بأي من اعراض الفيروس التاجي ، وذلك بسبب ما سيلقاه من تذمر من قبل المصريين ، وجاءت هذه الحملة لمنع كل هذه الأحداث

رابط مختصر