طرق تجنب التقلبات المزاجية التي تعتمد على أسلوب الحياة لدى النساء

ياسمين سليم قناوي
المرأة
ياسمين سليم قناوي3 يونيو 2021آخر تحديث : الخميس 3 يونيو 2021 - 7:29 مساءً
طرق تجنب التقلبات المزاجية التي تعتمد على أسلوب الحياة لدى النساء

المعروف لدى المرأة المزاج المتقلب في وقت صغير جداً ولكن بعض الأشخاص لا يعرفون أن هناك عدة أسباب تؤدي إلى تقلب المزاج والتي قد تسبب دخول المرأة في فترة اكتئاب أحيانًا لذلك يجب معرفة الأسباب ومعالجتها لتجنب أي ضغوطات عصبية.

قد تعاني المرأة من تقلب المزاج ما قبل الدورة الشهرية بأيام قليلة ويعتبر هذا طبيعي فهناك 90٪ من النساء يعانون من ذلك بجانب بعض الأعراض الأخرى التي تأتي قبل الدورة الشهرية بيومين أو أكثر منها:

  • ألم في المعدة بسبب اضطرابات الجهاز الهضمي
  • ألم الصدر لأنه يصبح يابس أكثر من الطبيعي
  • صداع مستمر
  • قلق أثناء النوم

والسبب الرئيسي حول كل ذلك هو اضطراب في نسبة الهرمون المسؤول عن المزاج هرمون الاستروجين وعند بدء الدورة الشهرية تبدأ جميع الهرمونات بالعودة إلى طبيعتها والتخلص من جميع الأعراض المزعجة.

كذلك الفترة التي تبلغ الفتاة بها فهي تعتبر من أسوأ الفترات لأنها تسبب تغيرات هرمونية لدى الفتيات ويعد ذلك سبباً رئيسياً لتقلب المزاج والشعور بالأرق دوماً ويستمر ذلك تتم مرحلة البلوغ ثم تعود كما كان

كما تعاني المرأة الحامل أيضا من التقلبات المزاجية الشديدة وذلك لأن الهرمونات لديها تتغير بطريقة حادة بجانب بعض التغييرات الجسدية مثل زيادة الوزن الذي يسبب الدخول في مرحلة اكتئاب ولكن تزيد تلك الأعراض في الشهور الأولى فقط لذلك تقل كثيراً عند انتهاء شهور الحمل.

كما هناك العديد من الحلول التي يمكن استخدامها في تلك الفترة منها: ممارسة الرياضة بشكل منتظم باستثناء المرأة الحامل لتجنب حدوث إجهاض الجنين، يمكن ممارسة الرياضة يوميا لمدة لا تقل عن نصف ساعة لأنها تساعد في تحسين المزاج وتنظيم نسبة هرمون الاندورفين.

يلزم تجنب مشروب النسكافيه وكذلك السكريات وبعض المشروبات التي تحتوي على نسبة عالية من الكحول لأن جميعهم يعملون على زيادة التقلبات المزاجية وزيادة الأرق عن الطبيعي وتجنب السكريات تحديدًا لأنها تسبب زيادة هرمون الأنسولين الذي يؤدي إلى الاضطرابات النفسية.

رابط مختصر