تكنولوجيا

اكتشاف سينسور للفم يراقب طعامك ويمنحك حياة صحية

سينسور لمراقبة الطعام ابتكار جديد صنعه فريق من الباحثين من داخل الجامعة الأمريكية” تافتس” يتم وضعها على سطح الأسنان بالفم يراقب عناصر التي تتوافر في الطعام الذي يدخل جسم الإنسان

من مميزات الابتكار الجديد في عالم التكنولوجيا صناعة سينسور صغير جدا يمكن وضعه بالأسنان يراقب من خلاله كمية العناصر والمواد الكيميائية التي تدخل في طعام الإنسان ومعرفة تركيزها

كما يشار أن من مميزات سينسور الابتكار الجديد معرفة القيمة الغذائية التي يأخذها الجسم من خلال قياس الحالة الفسيولوجية الكيميائية وعناصر الغذاء

ابتكر الباحثون السينسور وطوروا فيه ليسهل على الإنسان معرفة العناصر التي تدخل جسمه وقياسها والتعرف على النظام الغذائي الصحي الذي يجب أتباعه والمحافظة على حياة صحية

مستشعر مراقبة الطعام تم اكتشافه لأول مرة سنة ٢٠١٨ حيث ظهر في حجم ٢ ملم ويشار إلى أن المستشعر الصغير كان يمتاز في ذلك الوقت بمرونة تتفق مع انحناءات الأسنان وسهولة تركيبها

ويمتاز المستشعر الذي ظهر ٢٠١٨ بأنه حساس جدا ينقل من خلاله البيانات التي يسجلها المستشعر لاسلكيا واليوم الباحثون بدؤوا في تطويره عما سبق ليسهل استخدامه دور تعرقلا

مكونات السينسور “المستشعر” الصغير المراقب للطعام

 تم صناعة المستشعر الصغير من ثلاثة طبقات كل واحدة منها تلتصق بالأخرى وكل طبقة لها وظيفتها في مراقبة الطعام فإحدى تلك الطبقات تقوم بامتصاص العناصر الغذائية التي تدخل الجسم ومراقبة المواد الكيميائية

إقرأ أيضا:إلى أين ستأخذنا التكنولوجيا بعد اكتشاف سيارات ذاتية القيادة

كما تحتوي الطبقتين الأخيرتين الموجودة بالمستشعر على حلقتين لونهما ذهبي على شكل مربع، والثلاثة طبقات جميعها مسؤولة عن جمع ونقل الموجات إلى ترددات راديوية مع معرفة قياس الشدة

من جانب آخر استخدام المستشعر “سينسور ” يجعل المستخدم يبعد من استهلاك الطاقة حيث انه يستخدم موجات راديوية حيث يصطدم الأمواج الحساسة ويلتقيا تاركين الموجات الغير ضرورية

إقرأ أيضا:السياسة المستحدثة من خلال تطبيق الفيس بوك

يمكن للأمواج الحساسة جمع معلومات وقياس نسبة أشياء معينة يبحث عنها في الطعام مثل السكر والملح ونسب الكحول ،ويذكر أن العالم فيورنزو أومينيتو طور في سينسور لمراقبة الطعام وجعله ينقل المعلومات بطريقة دينامية

السابق
ما هو كريم بيبانثين وأنواعه وسعره بالدول  
التالي
قتل النساء بالمجتمعات تحت بند الشرف خطر يهدد حياتهم

اترك تعليقاً