الإمارات تمكنت من تقليص الفجوة بين الجنسين في دورات التعلم عبر الانترنت بالإمارات

ياسمين سليم قناوي
المرأة
ياسمين سليم قناوي11 سبتمبر 2021آخر تحديث : السبت 11 سبتمبر 2021 - 8:49 مساءً
الإمارات تمكنت من تقليص الفجوة بين الجنسين في دورات التعلم عبر الانترنت بالإمارات

الإمارات تمكنت من تقليص الفارق بين الجنسين من خلال استخدام المرأة لمواقع التواصل الاجتماعي وبناءً على دراسة علمية كشفت عنها شركة كورسيرا وهي من أكبر المنصات الخاصة بالتعلم عبر الانترنت على مستوى العالم

تبين أن الجائحة أثرت على مهارات واتجاهات التعلم بين السيدات شملت هذه الدراسة العلمية على تقرير خاص بمهارة المرأة بالمقارنة بالتحاق السيدات بالدورات العلمية التي يتم توفيرها من خلال منصة كورسيرا بعد انتشار الجائحة

تبين من خلال الدراسة العلمية أن السيدات في دولة الامارات العربية المتحدة اتجهوا للتعلم خلال الإنترنت بنسبة أعلى قبل ظهور الجائحة كما التحقت النساء بدورات التكنولوجيا والعلوم والرياضة والهندسة بنسبة ٣٢% بدءا من عام ٢٠١٩ حتى وصلت إلى ٣٧% لعام ٢٠٢١

استطاعت دولة الإمارات تقليل الفارق بين الجنسين من خلال خطة دبي التي أنشأت مجمع شامل ومتماسك تقدمت دولة الإمارات وأصبحت تحتل المرتبة ٤٨ من مؤشر الفجوة بين الجنسين على مستوى العالم

حسب التقرير الخاص بالفجوة العالمية بين الطرفين الذي صدر عن المنتدي الاقتصادي العالمي أصبحت الإمارات العربية المتحدة من أكثر الدول تحسنا على مستوى العالم بالنسبة لمشاركة النساء في البرلمان.

الإمارات تمكنت من تقليل الفارق بين الجنسين

تبين من خلال النتائج التي أعلنت عنه كورسيرا أن الإمارات العربية المتحدة بلغت نسبة التحاق النساء لديها بالإنترنت حوالي ٤٥% وذلك من إجمالي الدارسين في القطاع الحكومي بالإمارات.
أعرب أنتوني تاترسال عن سعادته على إقبال النساء على الإنترنت بغرض التعلم منذ أن بدأت الجائحة يعتبر أنتوني نائب ورئيس شركة كورسيرا التابع لمنطقة الشرق الأوسط وافريقيا وأوروبا وصرح بأنه ينظر بعين الإعجاب لالتحاق النساءة في الإمارات بدورات الإنترنت

بغرض تعلم التكنولوجيا والهندسة والعلوم من أجل دفع النمو الاقتصادي ومن أجل تعزيز أدائهم المهني كشف التقرير الخاص بالمرأة والمهارات عن معلومات هامة خاصة بتعلم النساء عبر الإنترنت في الإمارات
تبين من خلاله أن الإمارات تمكنت من تقليص الفارق بين الجنسين.

رابط مختصر