المرأة

أجهزة الأمن التونسية تقبض على سيدة تتاجر بأطفالها من أجل المال

استطاعت أجهزة الأمن التونسية أن تكشف عن قضية خطيرة في المجتمع وهي قضية الاتجار بالأطفال، سمعنا من قبل عن جريمة بيع الأعضاء أو خطف الأطفال من حضن أمهاتهم لبيعهم لجهات مختلفة ولكن هل سمعت عن أم تتاجر بأطفالها فلذات أكبادها ولكن للأسف الشديد قد حدث ذلك

ففي تونس ألقت الأجهزة المسئولة عن الأمن في تونس القبض على امرأة تلد طفلها الذي تحمل به تسعة شهور لحساب أم أخرى بغرض كسب المال، تتفق الأم مع السيدة التي ترغب في تبني الطفل على دفع مبلغ معين للأم بعد أن تمر شهور الحمل

صرحت قناة نسمة وهي قناة خاصة أن جهات الأمن التونسي وجهت للسيدة التي تبيع أطفالها تهمة الإتجار بالبشر وتعمدت الأم أن تتاجر بأبنائها عن طريق بيعهم دون أن تتخذ الإجراءات القانونية الصحيحة في هذه الحالة لأن هناك قوانين خاصة بهذه القضية

أجهزة الأمن التونسية وطريقة بيع الأم لأبنائها

اكتشفت أجهزة الأمن هذه الجريمة عندما لاحظوا دخول هذه السيدة للمستشفى بطريقة غريبة لأنها تستخدم أسم السيدة التي ستشتري منها الطفل فيما بعد كي تصبح عملية تسجيل الطفل سهلة بعد الولادة ويسجل الطفل بعدها باسم الأم التي سوف تتبنى الطفل

صرح بهذا الخبر فريد بن جحا وهو المسئول والناطق باسم محاكم المنستير ومحاكم المهدية يتوقع القضاة أن توجه لهذه السيدة تهمة الاتجار بالبشر وستصل العقوبة لمدة لا تقل عن خمسة عشر عام في العام الماضي شهدت دولة تونس ضجة عالية بخصوص هذه القضية واحتلت ترويج شديد على مواقع التواصل الاجتماعي وانتشرت جرائم بيع الأطفال خاصة الرضع وأثارت هذه الجريمة مخاوف كثيرة بين أمهات تونس من عودة جريمة بيع الأطفال والتجارة بأعضائهم أو بيعهم لأشخاص حرموا من الانجاب، يجب وضع قوانين صارمة وحازمة بخصوص هذه الجرائم حتى لا يزداد انتشارها في الدول مثل ما حدث في تونس حيث استطاعت أجهزة الأمن التونسية القبض على الأم المجرمة التي تبيع أبنائها من أجل المال.

إقرأ أيضا:ساكسو بنك زيادة في نسبة المستثمرين النساء بدولة الإمارات العربية
السابق
الشعب المصري ينعي المشير طنطاوي مصر فقدت رمزاً عسكرياً مشرفاً
التالي
كيفية علاج ضربة الشمس في البيت أبرزها الماء والملح وكيفية الوقاية منها

اترك تعليقاً