أغلقت شركة أمازون مراكز التوزيع داخل فرنسا حتى يوم 22 أبريل

2020-04-20T23:29:53+03:00
2020-04-20T23:29:54+03:00
تكنولوجيا
ياسمين سليم قناوي20 أبريل 2020آخر تحديث : منذ 6 أشهر
أغلقت شركة أمازون مراكز التوزيع داخل فرنسا حتى يوم 22 أبريل

قامت شركة أمازون بغلق مراكز التوزيع والتخزين داخل فرنسا حتى يوم 22 من شهر أبريل الجاري، ومثلها مثل بعض الشركات التي أغلقت مراكزها من يوم 15 أبريل، وذلك لكي تتجنب دفع أي غرامات على شحن أي إمدادات غذائية أو طبية

لقد اختارت شركة أمازون بغلق هذه المراكز بدلاً من دفعها للعديد من الغرامات، وذلك بشكل مؤقت حتى يوم 22 من شهر أبريل الجاري، وذلك بسبب تجنب أي أضرار قد يسببها الفيروس التاجي، وأيضاً لتجنب حدوث أي كوارث

ذكرت صحيفة” ديلي ميل “البريطانية أنه إذا لم تقم شركة أمازون بغلق جميع مراكزها في باريس، سيكون ذلك عقوبته غرامة تصل إلى أكثر من مليون دولار

بعد المناقشة مع شركة أمازون قررت أن تقوم بغلق جميع مراكزها بدلاً من أن تقوم المحكمة بتغريمَها بِغرامات باهظة.

وفي الوقت ذاته، قامت أمازون بوضع كاميرات حرارية في المستودعات الخاصة بها، وذلك للقيام بفحص العمال والتأكد من عدم إصابتهم بالحمى.

 الكاميرات الحرارية تعتبر من أسرع الأجهزة التي تستخدم في قياس الموازين الحرارية في الجبيِن لإختبار صحة العمال، وعدم تعرضهم للحمى.

صرحت المتحدثة الرسمية بأسم شركة أمازون” كريستين كاش” أنهم قاموا بإجراء فحوصات يومية للعمال،وقياس درجات الحرارة، وذلك للحفاظ على صحة وسلامة العاملين بها.

ولكن أزمة الفيروس التاجي تسببت في إصابة العديد من العاملين في شركة أمازون في أكثر من 50 مستودع في الولايات المتحدة وغيرها، وذلك جعل العاملين يطالبون بوقف العمل لحين انتهاء الأزمة.

ونتيجة لذلك الاحتجاج أغلقت العديد من مراكز التوزيع في فرنسا وذلك حتى يوم 22 من شهر أبريل الجاري، وذلك بعد أن اصدرت محكمة فرنسية بفرض غرامة تصل إلى أكثر من مليون يورو على الشركة إذا قامت بشحن أي مواد أو منتجات أخرى.

وذلك جانباً إلى قيامهم بتوزيع الأقنعة، وقيامهم بتطهير أماكن العمل، وذلك من أجل الحفاظ على صحة العمال فهم أساس الشركة وأساس تقدمها.

رابط مختصر