أخبار

النائب محمد إسماعيل يؤكد على أن تجاوز أزمة الفيروس التاجى يتطلب وعى المواطنين

وضح النائب محمد إسماعيل بمجلس النواب أن مجموعة الإجراءات الوقائية التي وضعتها الدولة من وقت قليل من أجل حظر التجوال لكي يتم التعامل مع أزمة الفيروس التاجى تشير إلى أنه تم دراسة هذا الأمر بطريقة جيدة فهو لم يترك

بمحض الصدفة مشيرا إلى أنه تم طرح كافة السيناريوهات حيث إنه يتم وضع العديد من الخطط والخطط البديلة الأخرى فهذا يدل على وجود مؤسسات في المجتمع لديها القدرة على مواجهة أى أزمات أو ملفات وطرق التعامل معها

أصدر اليوم النائب محمد إسماعيل بيانا خاص له حيث أوضح فيه أن مجموعة الإجراءات الاحترازية من بينها تقليل مدة حظر التجوال أدى إلى فتح عدد من المراكز التجارية بشكل يومى طوال الأسبوع وكذلك عودة جزء من الأعمال

بشكل تدريجى فى القطاع الحكومى وذلك عن طريق تشغيل بعض من الخدمات فى وزارة الداخلية ووزارة العدل هذا بالإضافة إلى عودة العمل فى جزء من الدوائر فى المحاكم وذلك مثل عودة الجلسات المتعلقة

إقرأ أيضا:تعليق رغد ابنة الرئيس الراحل صدام حسين على الإنفجاريين الانتحاريين ببغداد اليوم

بإعلام الوراثة وليس هذا فحسب بل استطاعت المطاعم أن تستغل هذه الفرصة عن طريقة إعادة عملها مرة أخرى ولكن بشرط أن يكون العمل دليفرى أو تيك أوى فقط

وضح النائب محمد إسماعيل أن القرارات التى اتخذتها الحكومة تشكل نوع من أنواع التيسير والتسهيل على الأفراد فى المجتمع وذلك نظرا لأنه تم العمل بشكل قوى فى دراسة هذه القرارات حيث أنه تم أخذ الآراء من الأطباء

بشأن مد فترة الحظر إلى الساعة التاسعة والذى نتج عنه أن كافة الآراء الطبية قد أجمعت على أن فى حالة مد فترة الحظر إلى الساعة التاسعة لن يؤثر كثيرا على معدلات انتشار الفيروس التاجى مؤكدا

إقرأ أيضا:أول طائرة من شركة مصر للطيران تهبط على أرض مطار برنيس الدولي

على الأفراد بضرورة الاستمرار فى اتباع الإجراءات والتعليمات الوقائية التي وضعتها الدولة من أجل الدعم والمساندة للحكومة لتجاوز هذه الأزمة

السابق
اقتراح النائب جون طلعت حول إلقاء الضوء مرة أخرى بشأن إغلاق المطاعم والكافيهات
التالي
شركة بوسطن ديناميكس تقوم بصناعة روبوت يحاكي الكلاب لعلاج مرضي الفيروس التاجى

اترك تعليقاً