منوعات

أول طفلة تتلقى لقاح الملاريا

الملاريا هو مرض طفيلي ينتقل للإنسان من خلال البعوض فيدمر كرات الدم الحمراء داخل الجسم , وتم اكتشافه أول مرة في السادس من نوفمبر عام 1880 في المستشفى العسكري بالجزائر , وينتقل هذا المرض للأطفال بسبب البعوض الذي

يغزو المناطق الغير متاح لديها تصريف صحي بعد هطول الأمطار , حيث أن مرض الملاريا من الأمراض الخطرة. أصدرت منظمة الصحة العالمية تقرير بالجهود المبذولة من قبل الباحثون والعلماء للقضاء على العديد من الوفيات

و الحالات التي ترتبت على الملاريا , وهذا دليل على تقدم التكنولوجيا والمعلومات في المجال الطبي و التي تأثرت بها العديد من البلدان الأخرى للسعي إلى الحد من انتشار المرض .

ومع إنتشار المرض في العديد من البلاد خصوصاً أفريقيا , تم الكشف عن لقاح لمرض الملاريا وكانت الطفلة ” لوسيتانيا ” هي أول طفلة في العالم تتلقى لقاح الملاريا , وكانت ” لوسيتانا ” من مالاوى وهي أكثر بلد انتشر فيها المرض بشكل كبير , ويسبب مرض

إقرأ أيضا:هل احمد شاه مسعود شيعي – المصري نت

الملاريا حالات وفيات عديدة للأطفال لأنهم الأكثر عرضة له , ويعد لقاح الملاريا RTS,S  اللقاح الأول و الأوحد الذي يقلل ويحد من مرض الملاريا للأطفال , و بعد تلقي ” لوسيتانا ” جرعة اللقاح لأول مرة تم إنقاذ العديد من الأطفال فى أفريقيا بجرعات اللقاح .

وتم انخفاض عدد الحالات المصابة بمرض الملاريا , وقالت منظمة الصحة موضحة أنها تعمل على شراكة للحد من المرض والقضاء عليه , وأصدرت المنظمة حملة مع شركائها بهدف الوقاية من مرض الملاريا والحد من انتشاره .

وحتى الأن يتطور العالم بشكل كبير خصوصاً في المجال الطبي و التكنولوجيا , حيث تنازع جميع البلاد في كافة العالم اليوم الكثير من الأزمات بسبب الفيروس التاجي ,

إقرأ أيضا:تراكم البخار على نظارات مرتدى القناع مشكلة لها حلول

وعلى العلماء والباحثون أن يقدموا القدر الكافي من الخدمات و الجهود للقضاء على أى وباء مثل الفيروس التاجي و ابتكار لقاح وعلاج له يطمئن البشرية .

السابق
تحتفل بوسي شلبي مع إلهام شاهين بأول يوم في رمضان بالإفطار مع بعض
التالي
أول لقاح مضاد للفيروس التاجي

اترك تعليقاً