تحصيل شركات التأمين التكافلي

2020-05-12T20:04:20+03:00
2020-05-12T20:04:23+03:00
أخبار
ياسمين سليم قناوي12 مايو 2020آخر تحديث : منذ 6 أشهر
تحصيل شركات التأمين التكافلي

التأمين التكافلي هو مبدأ المشاركة التكافلية والتعاون في الشريعة الإسلامية, التأمين التكافلي يقوم على مبدأ التكافل وهو إشتراك مجموعات من الأشخاص العاديون أو الاعتباريون وأصحاب المصلحة من التأمين على توزيع الأضرار الناتجة عن الأخطار المحتمل

حدوثها عن طريق التعويض من تحصيل إشتراكهم بدلًا من تحميل التعويض على كل فرد بمفرده, ولذلك تعد الشركة المسئولة عن هذا الصندوق من الإشتراكات على أساسيات إحترافية من حيث دراسة وكشف الخطر وتحصيل التعويض.

ويعرف التأمين التكافلي أيضًا أنه عد جماعي, يلتزم به  كل مشترك بدفع جزء من المال لتعويض, ويختلف التأمين التجاري عن التأمين التكافلي كثيرًا, التأمين التجارى له وجهان في عملية التأمين فيوجد ( شركة التأمين, المؤمن عليه ),

أما التأمين التكافلي له أكثر من طرف من المؤمن عليهم حيث يتم توزيع الأقساط على المؤمن عليهم تخفيض الخطر عند حدوثه, حيث يتم توزيع الأخطار على الكثير من الأفراد, وهناك طرف آخر وهو شركة التأمين.

حيث لا يقوم نظام التأمين التكافلي على أساس الربح فقط, ولكن هدفه الأساسي هو تخفيض والحد من الخطر بتوزيعه على كل الأفراد, وفي التأمين التقليدي تختلف طريقة دفع التعويض عن التأمين التكافلي,

النوع الأول يكون قسط مبلغ مالي يتم دفعه من خلال المؤمن علية لشركة التأمين, و الفائض من التعويض يتم إستخدامه ربح مالي لشركة التأمين يتم توزيع الأقساط على أكثر من فرد في التأمين التكافلي ويكون القسط مخفض حيث تم توزيعه على أكثر من مؤمن,

وبعد دفع التعويض يتم استثمار الفائض ويتم توزيع الزيادة على كل الأفراد المشتركة, والعلاقة هنا تختلف بين شركة التأمين والمؤمن, في الحالة الأولى تقتصر على المنفعة والأرباح المتبادلة عن طريق التقليل والحد من الخطر على المؤمن وربح الشركة.

في نظام التأمين التكافلي يكون المشترك به جزء من الشركة من خلال إدارة صندوق الإشتراك المحصل من المشتركين, بهدف الحد من الأضرار والأخطار والخسائر التي تحدث للأفراد المشتركة,

وفي حالة عجز صندوق الاشتراكات عن الاستجابة للمطالب تقوم شركة التأمين بأخذ قرض يتم استردادها عن طريق تحقق فائض في السنوات القادمة.

رابط مختصر