استطلاع رأى تركى يظهر انحطاط شعبية أردوغان وحزب العدالة والتنمية

2020-06-22T20:49:31+03:00
2020-06-22T20:49:32+03:00
أخبار
ياسمين سليم قناوي22 يونيو 2020آخر تحديث : منذ 4 أشهر
استطلاع رأى تركى يظهر انحطاط شعبية أردوغان وحزب العدالة والتنمية

قامت شركة MAK بإجراء استطلاعات الرأى جديدة حول إمكانية إجراء انتخابات رئاسية عاجلة بدولة تركيا وقام رئيس الشركة محمد كولات بإعلان أنه يمكن إقامة استطلاع رأي جديد يتم في مختلف أرجاء دولة تركيا حول الانتخابات الرئاسية العاجلة خلال

المدة الزمنية من الثانى عشر من يونيو إلى السابع عشر من يونيو ووفقاً لنتائج استطلاع الرأي الذي تم بثه من خلال الموقع الالكترونى الذى يدعى بتركيا الآن تحت عنوان لو تم عقد الأحد القادم انتخابات رئاسية فمن ستنتخب؟! حيث ارتفعت أصوات الناخبين مباشرة

إلى أربعة أحزاب وهذه نسبة كثيرة بينما قل معدل أصوات حزب العدالة والتنمية إلى معدل 30.6% وفى الوقت نفسه لم يتم إضافة أى شخص من الذين مازالوا مترددين اتجاه من يختارون ليصوتوا له وعندما لم يقوموا بإضافة هذه الأصوات سيصل هذا التراجع إلى

معدل 35.5% حيث كان رئيس الوزراء الأسبق أحمد داود أوغلو وهو نفسه رئيس حزب مستقبل التركي قد شكل هجوما عنيفاً على نظام أردوغان وسياسات حزبى العدالة والتنمية مشدداً على أنها أرسلت تركيا إلى الحضيض وأكد رئيس الوزراء الأسبق داود أوغلو

أثناء تصريحات للتلفزيون التركي وبثها الموقع الإلكتروني تركيا الآن أن حالة اقتصاد دولة تركيا التى وصل إليها حاليا من مستوى متدن يرجع إلى السياسات الاقتصادية الهائلة التي يعمل بها الحزب الحاكم برئاسة رجب طيب أردوغان

وهو الرئيس التركي أن حساب الميزانية الأولى حقق أرقاماً بالسالب وهذه أول مرة تحدث منذ سنة 2002 وتساءل رئيس الوزراء الأسبق التركى عن حالة 110 مليار في الميزانية

لا يعرف أى شخص عن حالتهم مطلقا في سنة 2016 وأوضح أنه حينما كان يتحمل هذه المسؤولية كان عجز الميزانية وقتها لـ12 شهرًا سالب 12 مليار ليرة تركية

أما الآن يصل عجز الـ12 شهراً سالب 117 مليار ليرة ولكنه الآن لن يبدى أى اهتمام بمصير الـ 110 مليار ليرة ولا بمصير أموال الصندوق الاحتياطي وأكد أن الميزانية الأولي أهمية كبيرة فى الاقتصاد التركى

رابط مختصر