الحقيقة وراء رؤية موسكو المحطة الفضائية الدولية يوميا

2020-03-28T11:19:16+03:00
2020-04-17T11:21:22+03:00
تكنولوجيا
ياسمين سليم قناوي28 مارس 2020آخر تحديث : منذ 7 أشهر
الحقيقة وراء رؤية موسكو المحطة الفضائية الدولية يوميا

قد أعلن بعض خبراء المعمل الروسي المتخصصين في علوم الفلك أن جميع سكان مدينة موسكو سوف يتمتعون برؤية محطة فضائية دولية في السماء وستظل حتى نهاية هذا الشهر كما أكد واحد من الباحثين الروسي دميتري يريومينوكو أن جميع السكان في مدينة موسكو

سوف يتمتعون برؤية المحطة الفضائية من خلال النوافذ وشرفات البيوت حيث تظهر المحطة على هيئة نجم صغير مشرق في السماء وهذا عندما ينظر الشخص من خلال الجهة الجنوبية الغربية وسوف تتحرك أيضا نحو الجهة الجنوبية الشرقية

ولكي يتمتع كل شخص برؤية المحطة بشكل واضح أكثر عليه الخروج من شرفة المنزل مساء أو يذهب إلى أي منطقة تكون مفتوحة باستخدام منظار أو تلسكوب.

كما أكد يريومينوكو أن تلك المحطة الفضائية ستظل تظهر بهذا الشكل في السماء في فترات محددة وهي مساء كل يومين ما بين ٢٤ مارس ثم الأول من أبريل الشهر القادم ، ففي الموافق يوم ٢٤ مارس كام من الممكن  رؤية المحطة جيدا من الساعة ٢٠:١٩ إلى ٢٠:٢٣ بتوقيت مدينة موسكو.

تصريحات بعض المسؤولين في مركز تدريب رواد الفضاء

قد أعلن بعض المسؤولين المتخصصين في تدريب بعض رواد الفضاء في روسيا أن بعض الخبراء في البلاد قد بدوا في اتباع بعض الإجراءات الصارمة لمنع انتشار الفيروس التاجي إلى الرواد المتجهين للمحطات الفضائية.

كما أكد نائب مدير القسم الطبي في روسيا ماتفييف أن روسيا هي البلد الوحيدة التي ترسل رواد فضاء وأنهم قد بدأوا في اتباع الإجراءات التي تمنع وصول وانتشار الوباء العالمي الفيروس التاجي إلى الوراء في المحطات الفضائية الدولية

كما أضاف أيضا أن الموافق يوم ٩ أربيل من الشهر القادم من المفترض إرسال مجموعة جديدة  من الرواد إلى المحطة الفضائية و أفراد هذه المجموعة موجودين حاليا في احدى مراكز التدريب الخاصة بهم ويوم ٣٤ أبريل سيكونون في مطار بايكونور الفضائي  ثم عزلهم عن مسببات العدوى و يتواصلوا  مع غيرهم هتذ الضرورة فقط.  

كلمات دليلية
رابط مختصر