العلاقة بين الطقس الحار وزيادة نسب تلوث الهواء

2020-09-10T15:41:11+03:00
2020-09-10T15:41:12+03:00
منوعات
ياسمين سليم قناوي10 سبتمبر 2020آخر تحديث : منذ 3 أشهر
العلاقة بين الطقس الحار وزيادة نسب تلوث الهواء

العديد لا يعرف عن مدى العلاقة بين الطقس المشمس الحار وبين زيادة نسبة تلوث الهواء ومن خلال عدة دراسات وأبحاث كشفت الدراسة الحديثة

مؤخرا أن نسبة التلوث النابعة من الطرق الأسفلتية فقط تلوث الهواء بنسبة تصل إلى ثلاثمائة في المائة وأنه يشكل مصدر تلوث كبير للهواء خاصة في الأماكن الحضرية

وبشكل خاص في الأيام المشمسة وكشفت الدراسة الحديثة أن السبب في هذه النسبة الكبيرة لعل أن تكون المادة اللزجة السوداء التي يتم وضعها على الأسطح والممرات والطرق والارصفة وذكرت الصحفية البريطانية ديلي ميل أن العلماء اكتشفوا أن انبعاثات هذه المادة لم يقوم يكن تم احتسابها من قبل أثناء الخطط في إدارة الهواء بالمناطق الحضرية    

أكتشف باحثين جامعة ييل أن الانبعاثات الكيميائية من الطرق الاسفلتية تعمل على إنتاج كميات أكبر من الهباء العضوي وتقوم بالتأثير على الصحة العامة خاصة في فصل الصيف ونسبة الانبعاثات التي تخرج من الاسفلت عند التعرض لإشعاع الشمس المعتدل نسبة تصل إلي ثلاثمائة في المائة

مدي تأثير الطقس في تلوث الهواء

سوفتستمر انبعاثات الأسفلت في تلوث الهواء والتأثير عليه بنسبة كبيرة في ظل الطقس الحار والإضاءة والتأثير على الصحة العامة لذلك فإن إيجاد حلول مناسبة لإنشاء طرق أكثر أمان وصديقة للبيئة

لا يشكل أقل أهمية عن إيجاد حل للسيارات والمتوقع أن تقل نسبة الانبعاثات من السيارات خلال السنوات المقبلة حيث سوف يتم استبدال السيارات التي تعمل بوقود إلي سيارات كهربائية بشكل تدريجي

نسبة زيادة انبعاثات الأسفلت في طقس حار

عادة في الطقس الحار في فصل الصيف ترتفع انبعاثات الأسفلت من مائة وأربعة درجة فهرنهايت إلي مائة وأربعين درجة فهرنهايت وتلك الفارق في الدرجات يكون عند زيادة درجة الحرارة والطقس المشمس   

رابط مختصر