المحطة الدولية في أمريكا تعلن عن تسرب الأمونيا في القطاع الأمريكي والإعلام يوضح لا خسائر حتى الآن

2020-09-18T18:00:59+03:00
2020-09-18T18:01:00+03:00
تكنولوجيا
ياسمين سليم قناوي18 سبتمبر 2020آخر تحديث : منذ شهر واحد
المحطة الدولية في أمريكا تعلن عن تسرب الأمونيا في القطاع الأمريكي والإعلام يوضح لا خسائر حتى الآن

أعلن صباح اليوم القطاع الروسي الخاص بعالم الفضاء والصواريخ عن حدوث تسريب غاز الأمونيا مبينة بأن جميع طاقم العمل الموجودة في القطاع

لم يتأثر ولا توجد أي خطورة تشكل على فريق العمل الموجود وقدرت كمية غاز الأمونيا التي تسربت عبر المحطة وكانت حوالي 700 جرام من الامونيا وهي كمية تعتبر متوسطة إلى حد ما.

إضافة إلى هذا بين الجهاز الأمريكي بأنه في عام 2017 أي من حوالي ثلاثة سنوات سابقة تم تسريب غاز الأمونيا من جهاز القطاع وتم اكتشاف مكان التسريب الخاص بالقطاع وقد تمكن فريق العمل من إصلاح هذا الخلل الموجود بكل دقة ولم تكن هناك أية خسائر مالية أو معنوية حدثت بسبب هذا التسريب المفاجئ.

كما وضحت أجهزة القطاع بأن غاز الأمونيا يستعمل في تخفيض درجات الحرارة المرتفعة الموجودة في المحطة موضحة بأنه لم يكن هناك أية خسائر بسبب أن درجة تركيز الغاز متوسطة لذلك لم يتسمم أي شخص من العاملين ولكن إذا كانت درجة التركيز الخاصة بالغاز عاليا فهذا يشكل خطورة عالية ويمكن أن يصاب أي شخص من العاملين بالتسمم بغاز الأمونيا المتطاير.

وإليكم نبذة بسيطة عن غاز الامونيا هو غاز ذو كثافة قليلة فهو أخف من الهواء الذي نستنشقه ويستخدم في المصانع والآلات التي لا تعمل بالمعادن وهو من أشهر أنواع الغازات التي لها دور كبير في الصدأ وتغيير لون المعادن والحديد وغيرها.

وأخيرا قام الممثل العام الخاص بمؤسسة روس كوسموس عن أنه تم بالفعل اكتشاف ثقب مسؤول عن تسريب هذا الغاز المتطاير وقد كرر وأكد عدة مرات بأنه لا يوجد أية خسائر خاصة بالعمل في هذا القطاع

وأن جميع العاملين بخير ولم يتأثر أي شخص أو أية آلة في القطاع مبينا بأن الجميع بخير ولم يتم الإعلان عن حالة الطوارئ او ما شابه ذلك وأكد على سلامة جميع الفضائيين الموجودين في القطاع الدولي الخاص بالرواد من بينهم إيفان فاجنر.

رابط مختصر