سلطات مدينة موسكو تراقب مدى التزام ساكنيها بالعزل عن طريق الهاتف الذكي

ياسمين سليم قناوي
2020-04-18T01:53:38+03:00
أخبار
ياسمين سليم قناوي2 أبريل 2020آخر تحديث : السبت 18 أبريل 2020 - 1:53 صباحًا
سلطات مدينة موسكو تراقب مدى التزام ساكنيها بالعزل عن طريق الهاتف الذكي

وجهت مدينة موسكو أمرا لسكانها بضرورة العزل المنزلي نظرا لتفشي انتشار وباء الفيروس التاجي المستجد في مختلف دول العالم والذي نتج عنه غلق مجموعة من الشركات الغير أساسية

حيث قامت موسكو بحركة رائعة لمعرفة سكانها يلتزمون بأمر فرض العزل المنزلي أم لا حيث استخدمت تطبيقا ذكيا للهاتف المحمول ورموز متعلقة بالمسح الضوئي تستطيع من خلالها التأكيد على أن مواطنيها ملتزمين بالعزل التام أم لا

صرح إدوارد ليسنكو رئيس قسم تكنولوجيا بموسكو لأحد المواقع الروسية على أن التطبيق متاح اعتبارا من اليوم على شبكة الانترنت والذي يحتوي على الالتزام الشخصي مشيرا علي أن البيانات الشخصية المتعلقة بالمستخدمين ستظل آمنة

أشار موسكو للمحطة الإذاعية صدى موسكو أن التطبيق يتضمن نسخة تجريبية مصممة خصيصا لمتابعة الأشخاص المصابين بوباء الفيروس التاجي حيث طلب منهم المكوث في البيت حفاظا على سلامتهم وسلامة بقية المواطنين موضحا على أن التطبيق لن يقوم بمتابعة باقي المواطنين من ساكني العاصمة الروسية وذلك نظرا لأنها تتكون من 12 مليون نسمة من الأفراد

ومن جهة أخرى على سكان موسكو تقديم طلب إلى سلطات المدينة من خلال الانترنت للحصول على رمز على الهاتف المحمول بأن يكون قابل للمسح الضوئي وكذلك خاص بالاستجابة الفورية حيث أنه عندما يخرج الأفراد من المنزل سيتم التحقق من قبل قوات إنفاذ القانون من أن الفرد يمتلك رمز الاستجابة السريعة معه أم لا

في الوقت الحالي في موسكو يسمح للأفراد ترك المنزل فقط في حالة إلقاء القمامة في الخارج أو إجراء النزهة اليومية للكلاب الخاصة بهم أو جلب البضائع التي يحتاجونها من المحلات او الصيدليات

فرضت سلطات مدينة موسكو حظر تام على كل المواطنين المقيمين بها ابتداء من يوم الإثنين الماضي أكد البرلمان الروسي يوم الثلاثاء الماضي مجموعة من القوانين حيث تتضمن

هذه القوانين فرض عقوبات على الأفراد الذين يخالفون القواعد والإرشادات الصحية حيث من لم يلتزم بالعزل قد يتعرض لدفع غرامة مالية تقدر ب 50 ألف روبل أو الحبس لمدة 7 سنوات إذا أدي انتهاك الحظر إلي أكثر من شخصين

رابط مختصر