تطور تكنولوجي طيارة بدون طيار تزرع أشجار

ياسمين سليم قناوي
2020-11-02T22:38:53+03:00
تكنولوجيا
ياسمين سليم قناوي2 نوفمبر 2020آخر تحديث : الإثنين 2 نوفمبر 2020 - 10:38 مساءً
تطور تكنولوجي طيارة بدون طيار تزرع أشجار

تلعب التكنولوجيا دورا هاما في جميع المجال حيث اكتشف مؤخرا عن طائرة بدون قيادة طيار تحلق في السماء هدفها زرع كميات من الأشجار في بعض الغابات التي حدث بها حروق من فترة ومن خلال موضوعنا اليوم سوف نتعرف على التطور في تلك الطائرة وقدرتها التكنولوجية والحديثة في التحليق في السماء دون قائدها

.كتبت بعض الصحف عن وجود طائرات تحلق في سماء شمالي تورونتو وتظهر هنا التطور التكنولوجي حيث وجد تلك الطائرات دون طيار يقودها والهدف من طلق تلك الطائرات الحديثة هو زرع الغابات التي حدث بها الحروق

وحرصت الشركة المنتجة لذلك التطور التكنولوجي نشر طائراتها فوق تلك الغابات لزرع بذور أشجار الصنبور وأيضا زراعة بذور التنوب واسترجاع الطبيعة والحياة مرة أخرى لتلك الغابات ووجود الطيور على أشجارها مرة ثانية ومن ضمن الشركات التي تتوفي هذا المشروع الرائع الشركة الناشئة التابعة لكندا

وهى تحت اسم فلاش فورست والتي أشارت إلى مخططاتها التي تهدف إليها وهي زراعة ما يقرب من ٤٠ ألف من الشجر وتسعي بأن تكون الفترة وجيزة جدا وذلك في خلال شهر وتعمل شركة فلاش فورست على تحقيق هدفها من وراء هذا المشروع وتوزيع بذور كثيرة من خلال الطائرة المتطورة إلى ما يقرب من مليار شجرة

وتطمع الشركة أن تنتهي من هذا المشروع في سنة ٢٠٢٨ . والهدف الحقيقي التي تسعى وراءه شركة فلاش فورست أن يتم تصليح تلك الغابات وزراعة الأشجار مرة أخري بعد تأكلها من الحروق وذلك لاسترجاع التنوع الحيوي وايضا تسعي إلى مكافحة التغير المناخي .

ولكن من جانب آخر تدخلت بعض المسؤولين من اللجنة الدولية الخاصة بالتغيرات المناخية قائلة إن يجب علينا الاهتمام بوضع كميات أكبر من أشجار تصل إلى ١٠ مليار دونم

وأوضحت أيضا اللجنة قائلة إن الغرض من تلك الكمية من الاشجار هو خفض الإحترار العالمي ومن هنا تكلمت الشريكة في الشركة التي تعمل على مشروع زراعة الأشجار على أهمية استخدام مثل تلك الطائرات الحديثة بأنها تعمل بأضعاف من العمل البشري وذلك لتوفير المجهود والوقت رغم أن تكلفتها أكثر

رابط مختصر