تكريما للمرأة التونسية وضعت على العملة التونسية

ياسمين سليم قناوي
2020-11-03T16:24:07+03:00
المرأة
ياسمين سليم قناوي3 نوفمبر 2020آخر تحديث : الثلاثاء 3 نوفمبر 2020 - 4:24 مساءً
تكريما للمرأة التونسية وضعت على العملة التونسية

للمرأة التونسية دورا هاما بالمجتمع في كثيرا من المجالات العلمية والثقافية والفنية أيضا فلذلك قامت تونس بتكريم المرأة التونسية كشكر لها وتقديرا لمجهوداتها قامت تونس بطباعة صور المرأة على العملة التونسية

ومن خلال موضوعنا اليوم سوف نتكلم عن المرأة التونسية ونتعرف على النموذج المشرف لتونس من النساء التي رسمت على العملة التونسية  . من المعروف أن من أكثر من ٦٠ عاما توضع المرأة على العملية التونسية والهدف هو تكريمها وتقديرا لها ودورها بالمجتمع التونسي .

وكان من أولى النساء التي كرمت بوضع صورتها على العملة كانت تعمل في مجال الفن ونشر الثقافة من خلال تمثيلها الفني فلذلك قام البنك المركزي تكريمها ووضعها على العملة المعدنية في تونس وهي الفنانة” أنيسة لطفي ”

والذي قرر ذلك بعد استقلال تونس هو الرئيس الحبيب بورقيبة فكانت ” أنيسة لطفي ” من الفنانات التي أثبت وجودها داخل المجال الفني ومثلت تونس في الكثير من البلاد من ضمنها مصر ومساعدة الدولة في الكثير من المجالات

وقامت بأدوار وطنية في كثير من أعمالها الفنية وكانت المثل الأعلى للفن وأيضا للفنانين وكانت من ضمن الشخصيات التي مثلت وجدان وثقافة تونس والأكثر من ذلك أن الفنانة أنيسة لطفي اثرت في قلوب شعب تونس واستطاعت أن توصل بحسها المرهف الهدف من مجال الفن واستفادة الدولة التونسية منه وبعد فترة من الزمن

قام البنك المركزي بوضع أمرأة أخرى على عملة ورقية تكريما للمرأة أيضا ولكن في مجال العلم حيث تفوقت المرأة التونسية في الطب وكانت أول امرأة تونسية تدرس وتمارس مهنة الطب

فلذلك قامت تونس بوضع صورة ” توحيده بن الشيخ” وهي من أكثر النساء التي جاهدا لتصل إلى هذا النجاح العلمي التي مثلت به دولتها تونس وهي أول امرأة تونسية تحصل على هذا العلم وتمارسه فتكريما “لتوحيدة”

الطبيبة التونسية تم تزين العملة الورقية التونسية بصورتها ليس هذا فقط بل قامت تونس والمجتمع تكريمها بوضع اسمها وصورها على بعض الجمعيات والمؤسسات تكريما لها لمجهوداتها في مجال الصحة ونشر الوعي الصحي بين شعب تونس

رابط مختصر