دراسة حديثة توضح مدى سرعة دوران الثقب الأسود لمجرتنا

ياسمين سليم قناوي
2020-11-03T20:39:01+03:00
تكنولوجيا
ياسمين سليم قناوي3 نوفمبر 2020آخر تحديث : الثلاثاء 3 نوفمبر 2020 - 8:39 مساءً
دراسة حديثة توضح مدى سرعة دوران الثقب الأسود لمجرتنا

معظم الثقوب السوداء التي تكون في مراكز المجرات تدور بسرعات عالية كما أنها فائقة الضخامة، ولكن هناك ثقب أسود إنحرف عن هذا المسار وهو ثقب على المجرة التي نعيش بها، فهو يدور بسرعات ثابتة وبطيئة، وجاء ذلك في تقرير موقع لايف ساينس.

هناك بحث حديث يشير إلى دوران ثقب مجرتنا يكون بطئ نسبيا مقارنة بالأنواع الأخرى من الثقوب التي تتمركز في المجرات، وبالتالي فإن هذا سوف ينشئ آثار ذات مدى بعيد بالنسبة للأنظمة الشمسية التي تكون على بعد قريب من المركز.

تعمل الثقوب السوداء ذات السرعة العالية على سحب كل ما  يكون حولها تجاه مدارها، وذلك بشكل يقرب من التفاف ودوران أذرع مجرة درب التبانة بشكل لولبي حول المنتصف.

من جهة أخرى توصلت إحدى الدراسات الحديثة إلى أنه توجد سلسلة من النجوم, التي تكون على بعد قريب من مجرتنا, أنها مستمرة في تتبع المدارات الأصلية الخاصة بها.

أشارت الدراسة أيضا أن تلك النجوم تعد قديمة، وبما أن الثقوب السوداء ذات سرعة دوران عالية، فإن ذلك سوف يؤدي إلى سحب النجوم تجاه المركز، وبناء على ذلك توصلت الدراسة إلى أن الثقب الأسود يدور بنحو 1/10 سرعة الضوء، والذي يوضح أنها سرعة بطيئة مقارنة بالثقوب الأخرى السوداء التي توجد في مراكز المجرات الأخرى.

تم التخطيط لإجراء بحث قادم بشأن تفسير بطء الدوران وذلك من خلال الإستعانة بتصوير المنطقة التي تحيط بالثقب الأسود، هذا بالإضافة إلى أنه يوجد تفسير لبطء هذه السرعة وهو هدوء الثقب الأسود للمجرة التي نحن عليها علي وجه التحديد.

كما ذكرنا سابقا فإن الثقوب السوداء ذات شكل ضخم للغاية، فهي تعمل على خروج انبعاثات قوية عندما تلتهم إحدى المواد، كما ان العلماء أشاروا إلى وحود احتمالية أنها تكون السبب وراء بطء الدوران.

رابط مختصر