صناديق ذكية في شوارع طوكيو

ياسمين سليم قناوي
2020-11-12T19:38:42+03:00
تكنولوجيا
ياسمين سليم قناوي12 نوفمبر 2020آخر تحديث : الخميس 12 نوفمبر 2020 - 7:38 مساءً
صناديق ذكية في شوارع طوكيو

السلطات اليابانية في طوكيو استعانت بالإنترنت  وتكنولوجيا لحل مشكلة القمامة الزائد وسعت إلى تحويل المشكلة أو الأزمة إلى آلية تستفاد بيها البلاد وهي الإستفادة من القمامة

وبدأت عاصمة طوكيو ومنها منطقة هاراجوكو بتجربة جديدة وهي التخلص من القمامة الزائدة عن طريق صناديق ذكية وتسمي صناديق       SmaGO  وهي صناديق مزودة بتقنية حديثة من خلال شركة أمريكية استعانت بها السلطات اليابانية

وسبب زيادة مشكلة إلقاء القمامة هي  انتشار شاى الفقاقيع أو مشروب  تابيوكا وزيادة الطلب والإقبال عليه ولقد وضعت السلطات اليابانية الصناديق الذكية في 13 من الأماكن المختلفة ومنهم وضعت الصندوق في شارع أوموتيساندو  وهو في العاصمة

تعمل  الصناديق القمامة الذكية في توليد الطاقة الكهربائية من خلال الألواح الشمسية وهي تعمل تلقائياً عند إمتلاء القمامة بنسبة 80 ٪ وأن الصناديق حجمها كبير وتستوعب  أكثر 6 مرات من الصناديق العادية وهي متصلة بخدمة الإنترنت وسوف يكون جمع القمامة من الصناديق الذكية أكثر كفاءة وأسرع وأرخص من العادية وتساعد في تقليل انبعاث غاز ثانى أكسيد الكربون ويتم فتح الصناديق من خلال دواسة القدم

وقال رئيس جمعية المتاجر ماتسوي سيئيتشي المتواجدة في شارع أوموتيساندو أن زيادة عدد الأجانب والزائرين من المناطق الأخرى أدى إلى زيادة القمامة بشكل كبير على الرغم من أن صناديق القمامة العادية كان حجمها كبير جدا إلا إنها كانت لا تكفي كمية القمامة الكبيرة

وصرحت أوجاتا رينا المسئولة عن مشروع الصناديق الذكية للقمامة في شركة فوستك من خلال الموقع الياباني بالعربي بالشرح عمل الصناديق الذكية أن الصناديق تعمل تلقائياً عند إمتلائها لحد معين لأنها مزودة بتقنية  المجسات فهي تساعد على التخلص سريعا من القمامة وعدم امتلاء الصندوق

وحاليا يتم إدخال صناديق القمامة الذكية في الولايات المتحدة الأمريكية بمدينة فيلادلفيا وهذه الصناديق ساهمت في تقليل وخفض تكاليف القمامة بنسبة 70 في المئة وأيضا عملت على تقليل جمع القمامة بنسبة 90 في المئة  في  الفترات الأخيرة

رابط مختصر