جهود الدولة لمساعدة العمالة غير المنتظمة و المتضررين من الحظر بسبب الفيروس التاجي

2020-04-05T18:20:43+03:00
2020-04-18T01:35:52+03:00
أخبار
ياسمين سليم قناوي5 أبريل 2020آخر تحديث : منذ 8 أشهر
جهود الدولة لمساعدة العمالة غير المنتظمة و المتضررين من الحظر بسبب الفيروس التاجي

بعد حلول الفيروس التاجي المستجد في العالم والاحتياطات التي يفعلها الشعوب لتجنب هذا الفيروس و أيضا بسبب حظر التجوال الذي اقامتة الدولة و الحكومة للحفاظ على أرواح المواطنين

اثر هذا الحظر على العمالة غير المنتظمة بسبب عدم القدرة على النزول إلى مواقع العمل مما أدى بالضرر العائد في دخلهم و عائلاتهم حيث اعلن الأستاذ محمد وهب الله

و هو عضو مجلس النواب وأوضح أن العمالة الغير منتظمة تتراوح نسبتها حوالي اثنا عشر مليون إلى أربعة عشر مليون من سكان جمهورية مصر العربية حيث أوضح الأمين العام محمد وهب الله أن تسجيل الأشخاص في موقع القوى العاملة

ما زال مستمر و قائم حيث أوضح أن عدد الأشخاص الذين قاموا بالتسجيل في الموقع ما يقارب مليون ونصف المليون من عدد العمال كما أوضح أنه بالطبع ستقوم الوزارة بعمل التحريات

و مراجعه بيانات العمال الذين قاموا بالتسجيل لفرز المستحق وغير المستحق وقال انه سوف يتم صرف تلك الإمدادات من الدولة بعد الانتهاء من هذه المراجعات

كما أوضح الأستاذ محمد وهب الله ان هذا التسجيل متاح لكل أنواع العمال الذين تضرروا من الفيروس التاجي كما أيضا أوضح ان هذه البيانات يتم مراجعتها أولا بأول وذلك خلال لجنة مشكلة بواسطه رئاسة الوزراء وقد تم بالفعل إنفاق خمسمائة جنية للعمال الذين قاموا من التحقق من بياناتهم

كما أنه تم تشكيل لجنة أخرى و هدف هذه اللجنة هو فقط جمع بيانات عن العمال الذين تضرروا من الفيروس التاجي مما سوف يتم عمل إجراءات لتعويض هذه الفئة المتضررة

كما ان تم التعاون مع اللجنة من الاشخاص المقتدرين لمساعدة الأسر و العمال المتضررة بالتعاون مع الجمعيات الخيرية والتعاون مع كبار رجال الأعمال و هذا لتوفير المعونات للمستحقين كما أن الدولة قامت بعمل منظومة قاعدة بيانات لجمع بيانات العمال

رابط مختصر