شركات إسرائيلية خاصة بالتجسس والبرمجيات تبين إمكانياتها في مكافحة الفيروس التاجي

ياسمين سليم قناوي
2020-04-06T00:23:53+03:00
تكنولوجيا
ياسمين سليم قناوي6 أبريل 2020آخر تحديث : الإثنين 6 أبريل 2020 - 12:23 صباحًا
شركات إسرائيلية خاصة بالتجسس والبرمجيات تبين إمكانياتها في مكافحة الفيروس التاجي

نشرت إحدى وسائل النشر والصحف الإسرائيلية مؤخرا عن إمكانياتها لرصد الأماكن المنتشر فيها الفيروس التاجي عن طريق اكتشاف الأجهزة والهواتف المحمولة التي يحملها الأشخاص المصابين بهذا الوباء

حيث أن هذه الشركة هي عبارة عن شركة إسرائيلية متخصصة في صناعة البرامج والتطبيقات الخاصة بالمراقبة والتجسس الدولية والتي تستخدمها البلاد في مكافحة جرائم الإرهاب المختلفة التي يتعرض لها أغلب دول العالم وهناك الكثير من الصحف التي تبين مدى استغلال هذه الشركة في انتهاك خصوصية البشر وأن هذه البرامج والتطبيقات

ضد حقوق الأنسان وكذلك ضد حقوق الصحفيين حيث أن هذه الشركة الإسرائيلية قامت بنفي جميع هذه الاتهامات الموجهة ضدها، كما أن هذه الشركة تواجه دعوى قضائية ضدها تبين أن هذه الشركة الإسرائيلية قامت

بتزويد الحكومة السعودية بتطبيق جديد إلكتروني يقال أنه يستخدم في التجسس على الصحفي السعودي الكبير والمعروف جمال خاشقجي رحمة الله عليه قبل أن يتم اغتياله في القنصلية السعودية الموجودة في تركيا

إضافة إلى ذلك قامت الشركة الإسرائيلية بالرد على هذه الاتهامات في العام الماضي مبينة بأن جميع المنتجات الإلكترونية التي تقدمها هذه الشركة مرخصة رسميا والهدف منها هو تمديد الحكومات ومنافذ القانون الدولية

جميع الأجهزة التي سوف تساعدهم في مكافحة الإرهاب والقضاء عليه بشكل نهائي، ولكن في وقتنا الحالي تعمل هذه الشركة على ترويج وبيع منتجاتها بهدف المساعدة في اكتشاف المصابين بالفيروس التاجي كطريقة جديدة قد تساعد في القضاء عليه.

وقال المتحدث باسم هذه الشركة الإسرائيلية لقناة بي بي سي بأن هذا البرنامج الإلكتروني المقدم من  شركتنا سوف يساعد في القضاء على هذا الوباء بشكل عالمي مضيفا بأنه لن يتمكن الموظفون

الذين يعملون في هذه الشركة بالاطلاع على أي بيانات يتم جمعها بل إن البرنامج يقوم بالعمل بشكل تلقائي وسيعمل بشكل أفضل إذا قامت الحكومة بطلب كلا من مشغلي الأجهزة والهواتف المحمولة بتوفير سجلات كل شخص مشترك داخل بلده

رابط مختصر