امرأة تمنعها حالتها الصحية النادرة من الجلوس دون كسر عمودها الفقري

ياسمين سليم قناوي
المرأة
ياسمين سليم قناوي31 ديسمبر 2020آخر تحديث : الخميس 31 ديسمبر 2020 - 7:14 مساءً
امرأة تمنعها حالتها الصحية النادرة من الجلوس دون كسر عمودها الفقري

جيني روبوري فتاة تبلغ من العمر 34 عاما تقيم في بريطانيا تعاني من حالة جسدية نادرة جعلتها تلازم الفراش أكثر من 15 عاما فهي لا تستطيع الجلوس إلا عن طريق كسر عمودها الفقري .

حيث تواجه جيني روبوري خلل في متلازمة إهلرز دانلوس
وهى عبارة عن خلل في النسيج الضام ينتج عنه ليونة مفرطة في المفاصل وينتج عن هذه المشكلة إنه يمكن أن تختفي فقراتها في مكانها و تتفكك جمجمتها تلقائياً دون تدخل جراحي.

متلازمة إهلرز- دانلوس

تعود هذه الحالة إلي الجينات الوراثية التي لها تأثير على الأنسجة التي تربط الجسم والتي تتضمن العظام والغضاريف والدم والدهون فهي تقوم بتقوية الأنسجة و الأعضاء الأخرى في  الجسم عامة.

و أعراض متلازمة إهلرز دانلسون الأكثر انتشاراً هي 1-ليونة مفرطة بالمفاصل أي تأخذ حركة المفاصل حيز أوسع من نطاقها الطبيعي للحركة وذلك يعود بسبب ليونة في النسيج الضام الذي يربط المفاصل مع بعضها البعض.

2-ضعف في الجلد أي عدم قدرة الجلد على التعافي بشكل تام فبعض الجروح تترك أثراً كبيراً وواضح على الجلد.

3-الجلد قابل للتمدد أي بمعنى تستطيع أن  تجذب جزء من الجلد بعيداً عن اللحم مسافة و يعود لوضعه الطبيعي عند تركه ويأتي هذا بسبب ضعف و ليونة النسيج الضام  للجلد.

وتقوم عائلتها بجمع التبرعات للحصول على ما يكفي من المال  لإنتقالها من أبرانجيل في ويلز إلى الولايات المتحدة الأمريكية للقيام بعملية جراحية التي تحتاج إلى جمعهم

750000 جنيه استرليني لإنقاذها.

وأعلنت والدة جيني أن أبنتها تعاني وأن حالتها الصحية معقدة جداً وتفوق خبرة وكفاءة أخصائي الأعصاب في بريطانيا.

وأكملت قائله”أن التبرعات هي أملها الوحيد لمنح أبنتها عمليات جراحية عالمية تتميز بخبرة واسعة في مواجهة متلازمة إهلرز دانلسون المعقدة.

وأشار والدا جيني وهم المسؤولون عن رعايتها أن الحالة الصحية لابنتهما ضعيفة للغاية حيث يستخدمون المقص لتغيير ملابسها

وأعلنا أيضاً أن جيني تعرضت  لأكثر من عملية جراحية في المملكة المتحدة تسببت في تدهور حالتها أكثر من الأول.

رابط مختصر