شائعات الفيروس التاجي تصل لشبكات الجيل الخامس عبر عريضة على الإنترنت

ياسمين سليم قناوي
2020-04-18T00:51:57+03:00
تكنولوجيا
ياسمين سليم قناوي7 أبريل 2020آخر تحديث : السبت 18 أبريل 2020 - 12:51 صباحًا
شائعات الفيروس التاجي تصل لشبكات الجيل الخامس عبر عريضة على الإنترنت

تم نشر أحد العرائض من خلال شبكات الإنترنت والتي ادعت أن المسئول عن انتشار الفيروس التاجي الجديد هو شبكات الجيل الخامس وذلك بعد أن تلقت أكثر من مائة ألف توقيع وقد تم نشر التماس عبر أحد المواقع البريطانية المشهورة بعدم صحة هذه المعلومات التي يتم تداولها من خلال هذه العريضة

كما تعد هذه العريضة مجرد مؤامرة عليهم وذلك من خلال الزعم بأن هذه المخاطر الصحية منسوبة لتكنولوجيا الجيل الخامس والتي ازدادت قوتها عن طريق وسائل التواصل الاجتماعي

كما نشر عبر أحد مواقع الصحف البريطانية المشهورة بعض الادعاءات التي لا أساس لها من الصحة والتي أشارت إلي ان الإشعاعات الصادرة من شبكات الجيل الخامس تقوم بامتصاص الأكسجين من الغلاف الجوي

وذلك يؤثر بالعكس على صحة المواطنين إذ يؤثر على قدرتهم على التنفس لذلك قد جاء في أحد الالتماسات أنه يجب على الحكومة الأمريكية التوقف عن نشر هذه الشبكات حتى يتم حماية المواطنين والحفاظ على صحتهم

كما تناول هذا الالتماس أعراض التعرض لشبكات الجيل الخامس والتي تشمل بعض الأعراض المشابهة بالإنفلونزا مثل الإصابة بالصداع وارتفاع في درجة الحرارة والحمى وأيضا قد تسبب الالتهاب الرئوي

وشمل أيضا بعض المشاكل الخاصة بالجهاز التنفسي من ضيق في التنفس وغيره وهذه الأعراض جميعها مشابهة للأعراض الخاصة بالفيروس التاجي

ووفقا لمنظمة الصحة العالمية أن الإشعاعات الصادرة من شبكات الجيل الخامس من موجات كهرومغناطيسية وغير ذلك ليس لها علاقة بالأمراض الناتجة عن الإصابة بهذا الفيروس كما أنها ليس لها أضرار صحية

لذلك ذكر المتحدث باسم أحد المواقع البريطانية بأن هذا الالتماس تم حذفه كما أوضح أن لديهم فريق متخصص في تقييم المحتوى المقدم لديهم يقومون بمراجعة المعلومات المتداولة فيه وحذفها إذا لم تتوافق مع الإرشادات الخاصة بهم

وتم تداول هذا الالتماس قبل حذفه على نطاق واسع لذلك أحدث ضجة عالية بما في ذلك المشاهير عبر تغريداتهم على تويتر وغيره لذلك لاقى نسبة مشاهدة عالية ولكن تم حذفه وإيضاح هذه المعلومات الخاطئة الموجودة به حتى لا ينساق المواطنون وراء هذه المعلومات المغلوطة

رابط مختصر