تعرض مسابقة الفوز بجائزة جولدن جلوب أعمال عربية من فئة أفلام أجنبية

ياسمين سليم قناوي
مشاهير
ياسمين سليم قناوي21 يناير 2021آخر تحديث : الخميس 21 يناير 2021 - 6:06 مساءً
تعرض مسابقة الفوز بجائزة جولدن جلوب أعمال عربية من فئة أفلام أجنبية

تقام مسابقة تحت عنوان جوائز ” جولدن جلوب” من خلال دورته الجديدة ٧٨ للتنافس على الفوز بالجائزة وسوف تعرض حوالى سبعة أعمال من الأعمال العربية الناجحة ضمن فئة الأفلام الأجنبية

وسوف ينطلق الحفل في يوم ٢٨ من شهر فبراير لسنة ٢٠٢١ لهذا العام الجديد بعد أن تم تأجيله قبل ذلك

بسبب الظروف الصحية التي تمر بها البلاد وكانت من المفترض أن يبدأ في هذا الشهر ” يناير” مثلما يقام كل عام

ويقام حفل للتنافس بجائزة ” جولدن جلوب” بطريقة سهلة وسلثلة إتاحة فرص كبيرة للأعمال العربية للتقدم في تلك المنافسة

واستطاعت أن تنضم ما يقرب من سبعة أعمال عربية إلى تلك المنافسة بل وتتواجد بدرجة قوية بسبب نجاح تلك الأعمال العربية وتصدرها المنافسة في المسابقة للفوز بجوائز ” جولدن جلوب”

ويعتبر أولى الأفلام التي تم تقدمها إلى المنافسة في تلك المسابقة هو فيلم بعنوان ” الرجل الذي باع ظهره” لقد استطاع هذا العمل العربي أن يحصل على أفضل فيلم روائي

تم عمله وإخراجه ولقد استطاع أن يتصدر مقدمة مهرجان الجونة السينمائي لهذا العام وذلك من خلال عرضه في دورته الأخيرة

ويحكي فيلم ” الرجل الذي باع ظهره” قصة الشاب السوري الذي هرب من بلاده ومر خلال رحلة هروبه على لبنان

ليصل إلى بلاد بروكسل وشارك بطولة الفيلم النجمة مونيكا بيلوتشي والفنان كوين دي بو وهو بلجيكي الجنسية

ومن جانب آخر مشاركة ضمن تلك المنافسة أفلام عربية فلسطينية من ضمنهما فيلمين الأول

بعنوان ” بين السما والأرض” وقام بإخراج العمل نجوي نجار والفيلم الفلسطيني الثاني بعنوان ” ٢٠٠ متر” والعمل من إخراج أمين نايفة

واستطاعت لبنان أن تدخل ذلك التنافس هذا العام بفيتامين الأول بعنوان ” يربوا بعزكن” أخرج هذا العمل ديفيد أوريان والفيلم اليماني الثاني ” مفاتيح مكسورة ” قام بإخراج العمل جيمي كيروز

وكان أيضا لبلاد المغرب نصيب في هذا التنافس حيث قدمت المغرب فيلم بعنوان ” أوليفر الأسمر” قام بإخراج هذا العمل الرائع المخرج توفيق بابا

وشاركة دولة السودان فيلم سينمائي رائع بعنوان ” ستموت في العشرين” قام بإخراج الفيلم أمجد أبو العلا

رابط مختصر