الأمم المتحدة ترفض عنف قوات الأمن الكولومبية تجاه المحتجين

ياسمين سليم قناوي
أخبار
ياسمين سليم قناوي5 مايو 2021آخر تحديث : الأربعاء 5 مايو 2021 - 3:24 مساءً
الأمم المتحدة ترفض عنف قوات الأمن الكولومبية تجاه المحتجين

تقام في كالي عدة مظاهرات من قبل بعض المحتجين على الأوضاع هناك ورد فعل قوات الأمن الكولومبية عنيف لفض هذه المظاهرات فقد أطلقت قوات الأمن رصاص حي على المتظاهرين أودى بقتل مجموعة منهم

وأدانت الأمم المتحدة هذا التصرف وصرحت المتحدثة الرسمية مارتا هورتادو المسئولة عن حقوق الإنسان بالأمم المتحدة عن قلقها إزاء هذا التصرف الذي يثير قلق شديد

وقالت أن ما يحدث في جنيف تصرف منافي لحقوق الإنسان وفتح النار على المتظاهرين تصرف يستخدم في حالة الملاذ الأخير والأمم المتحدة تشعر بالقلق بسبب التطورات التي شهدتها مدينة كالي في الليل بمدينة كولومبيا.

دعت المتحدثة الرسمية مارتا هورتادو إلى تهدئة الوضع هناك خاصة في حالة قيام مظاهرات أخرى يوم الأربعاء وعدم فتح النار على المواطنين مرة أخرى لحين تحسين الأوضاع الاقتصادية التي يطالب بها المحتجين

تحدثت عن المعلومات التي وردت لهم عن تفاصيل قتل المتظاهرين وأن لديها شهود عيان بذلك والمكتب الخاص بهم في كولومبيا  يواصل التحقيق في هذا الموضوع لمعرفة عدد الضحايا وكيف تمت الواقعة وكيف تم إطلاق النار على المتظاهرين في كالي

تعرض بعض المدافعين عن حقوق الإنسان في كالي للتهديد والمضايقة وبلغوا بذلك للأمم المتحدة وصرحت بالتحقيق في هذا الموضوع وحذرت من عدم استخدام العنف مرة أخرى و بعدم استخدام الأسلحة النارية أثناء فض المظاهرات وعدم التعرض للمسئولين عن حقوق الإنسان  تهديدهم.

بروكسيل الاتحاد الأوروبي يدين العنف

أعلن جوزيب بوريل  وهو المتحدث الرسمي باسم وزير خارجية الاتحاد الأوروبي أن الاتحاد الأوروبي يرفض رد فعل قوات الأمن ضد المتظاهرين ويرفض إطلاق النار عليهم واعتبروا ذلك أعمال عنف ولابد من الحد من تصعيد الأوضاع وتجنب استخدام هذه الطرق

طالب المتحدث بيتر ستانو  بإجراء تحقيق من قبل المؤسسات الكولومبية وتقديم منتهكي حقوق الإنسان للمحاكمة حيث أسفر إطلاق النار على المتظاهرين على سقوط ١٩ قتيل من بينهم شرطي كما أصيب حوالي ٨٥٠ شخص ٣٠٦ مدني

رابط مختصر