بلتون تتوقع نمو اقتصاد السعودية ٨,٣٪ في ٢٠٢٢
بلتون تتوقع نمو اقتصاد السعودية ب ٨,٣٪ في ٢٠٢٢

صرحت شركة بلتون في التخصص المالي المصرية الجنسية من خلال مصارحة أخيرة عن طريق تقارير مجهزة ومعدة من قبل فريق العمل منذ سنوات بأنها توصلت توقعاتها أن المملكة العربية السعودية سوف يرتفع اقتصادها المالي بنسبة ٨,٣٪ في عام ٢٠٢٢.

وكانت المملكة قد عاودت الدخول لبلدها مرة أخرى بعد انقطاع وإغلاق دام لفترة كبيرة منذ انطلاق جائحة فيروس كورونا والذي ساهم في إغلاق البلدان ومنع زيارات المواطنين داخل وخارج جميع بلدان العالم، وأدي انفتاحها مرة أخرى وبعد السماح بموسم الحج تحت إجراءات احترازية ساهم ذلك في ارتفاع اقتصادها وقفز بها للأعلي.

وأوضحت بلتون بأن ارتفاع اقتصاد السعودية ساهم في ارتفاع الاقتصاد النفطي للدولة بنسبة ١٥,٣٪. وأوضحت أن الدولة قد ينخفض فيها نسبة التضخم إلى أن يكون بنسبة ٢,٥٪ فقط وهذا الرقم رقم قياسي تصل إليه المملكة في وقت قصير.

وصرحت بأن المملكة تصل بها نسبة رفاهية إلى أن تصل إلى فائض بالميزانية بنسبة ٧,٦٪، وذلك بالإضافة إلى أنها تسجل فائض بالتجارة يصل إلى  ١٧,٥٪ من الناتج المحلي لعام ٢٠٢٢.

وهذه الأرقام كانت قد توصلت إليها الشركة من خلال أبحاث استمرت على مدار تسع سنوات مستمرة. وأوضحت أن المملكة ستكون قادرة على إنتاج أعلي إنتاج للنفط في العالم وقد يصل إلى ١٠,٢ مليون برميل.

بالإضافة إلى أبرز توقعاتها في نسبة البطالة في السعودية وأكدت أن نسبة البطالة ستنخفض إلى أن تصل نسبتها إلى ٩,٧٪ .وأكدت أن السعودية سترفع قيم المنتجات الاقتصادية ويشمل ذلك جميع القطاعات مثل التسوق والعقارات والتمويل والسينمات وتعتبر تلك مشاركة فيه المواكبة مع نسبة التضخم القليلة والتي تكون متأثرة فقط بنسبة التضخم العالمي.

ذلك بالإضافة إلى أسعار المنتجات الغير نفطية مثل البتروكيماويات إلى أن ترتفع بنسبة ١٠,٥٪ وتلك مواكبة لأسعار النفط على أساس سنوي ٢٨٢مليار جنيه.

كما أنها تستعيد قوتها في المجال السياحي بعد عودة موسم الحج لهذا العام ٢٠٢٢.