الصين تعلن عن تدريبات عسكرية قبل زيارة محتملة نانسي إلى تايوان
لقد أعلنت الصين عن تدريبات عسكرية قبل زيارة محتملة نانسي بيلوسي إلى تايوان

قامت بلد الصين بعمل تنظيمات وتدريبات عسكرية بالذخيرة في تايوان قبل زيارة رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي إلى تايوان وهي سياسية أمريكية في الحزب الديمقراطي وتمسك حاليًا سلطة رئيس مجلس النواب الأمريكي وتم ذلك في عام 2019

كانت أول امرأة في تاريخ الولايات المتحدة تشغل منصب رئيس بعد أن تم انتخابها لأول مرة في الكونغرس عام 1987 وتم الإعلان من السلطات الصينية على الأمن البحري بقيام تنظيم مناورات عسكرية أمام سواحل جزيرة بينغتان داخل إقليم فوجيان موقعه أمام تايوان وبينغتان هي أقرب مكان إلى تايوان وتقع على مسافة حوالي 120كم من سواحل تايوان

على الرغم أن كثير من المسئولين الأمريكيين يترددون إلى زيارة الصين بشكل مباشر ولكن زيارة نانسي بيلوسي تشكل لهم استفزاز كبير مع أن هذه المسألة تكون حساسة بالنسبة إلى واشنطن عاصمة أمريكا

ولكن رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي شخصية ديمقراطية و زيارتها للصين ستعمل على التقدم خطوة للأمام في مواجهة بكين عاصمة الصين  ولقد صرحت الصين أن تايوان الجزيرة يبلغ عدد سكانها ما يعادل 24 مليون نسمة ولقد قام  الرئيس الصيني بالتحذير لنظيره الأمريكي عن طريق مكالمة هاتفية بخصوص مسألة تايوان إنهم يحرقون أنفسهم بالنار في آخر المطاف.

 واشنطن تسعى لتهدئة دولة الصين

لقد جاهدت واشنطن عاصمة أمريكا يوم الجمعة في تقليل حالة التوتر مع دولة الصين الغاضبة من الزيارة المحتملة نانسي بيلوسي لتايوان.

لما تريد نانسي بيلوسي زيارة تايوان؟

يوجد دعم قوي من الحزبين الديمقراطي والجمهوري لتايوان في الرأي العام الأمريكي والكونغرس وفي طريق مسيرتها في الكونغرس كانت نانسي بيلوسي تقوم بانتقاد شديد لدولة الصين وكانت تنوي نانسي بيلوسي الزيارة إلى تايوان خلال شهر أبريل ولكن تم تم تأجيل الزيارة لإصابتها بـ كورونا ولقد تم التحذير من المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية الصينية زهاو ليجيان بإن دولة الصين ستقوم باتخاذ إجراءات حازمة ومهمة وتدخلًا عسكريًا إذا قامت نانسي بيلوسي بالزيارة وقد حملت المسئولية كاملة للولايات المتحدة.