website statistics

أسباب الدوخة أثناء الحمل وكيفية علاجها

ياسمين سليم قناوي25 يوليو 2020آخر تحديث : السبت 25 يوليو 2020 - 5:49 مساءً
ياسمين سليم قناوي
منوعات
أسباب الدوخة أثناء الحمل وكيفية علاجها

هناك علاقة شديدة بين الدوخة والحمل فلذلك تتعرض بعض النساء الى مشكلات أثناء الحمل ولكن سرعان ما تتأثر بذلك وخاصة الجنين لأن الدوخة المصاحبة للحمل تكون خطرا كبيرا على كلا من الأم وجنينها فلذلك يجب علينا الاعتناء بصحتها أثناء الحمل

وخاصة عند الشعور بالدورات والدوخة من الممكن أن تكون هناك آثار جانبية للدوران والشعور بالدوخة خطيرة عليك وعلى طفلك فعند الشعور بهذه الأعراض يجب علينا التوجه مباشرة إلى الدكتور المعالج

لفحص الحالة ويعطيك الأدوية اللازمة تمر المرأة الحامل بالكثير من الضغوط النفسية والعصبية بسبب الآلام التي تواجهها والخوف الشديد على جنينها فمن الممكن أن تعرض نفسها إلى وجود الدوخة

بسبب هذه الضغوط فيجب علينا الحفاظ على هدوء الأعصاب وعدم التوتر ومن الأسباب التي تعمل على وجود الدوران لدى المرأة الحامل سوف نتعرف عليها الآن

أولا الأسباب التي تعمل على وجود الدوخة والدوار لدى المرأة الحامل :

 إذا كانت المرأة الحامل لديها مشكلات مرضية مثل وجود تعب بالقلب أو وجود مشكلات في الأوعية الدموية يعمل على وجود دوران الدوخة عند المرأة الحامل.

الشعور بالجوع أو العطش أيضا يعمل على شعور المرأة الحامل بالدوحة.

التغيرات الواردة للمرأة الحامل في الهرمونات الخاصة بالحمل تعمل أيضا الى وجود دوخة لديها وينتج ذلك من خلال الضغط على تدفق الدم بسرعة إلى الجنين مما يعمل على تأخر وصول الدم الجديد بجسم المرأة الحامل إلى المخ فيعمل على وجود دوخة وصداع شديد.

هناك آثار تظهر قبل المعرفة بالحمل ومن أهمها الغثيان والقيء وعدم الرغبة في الأكل كل هذه الأشياء التي تتعرض لها المرأة تعمل على وجود الدوخة والدوار.

وجود بعض الأمراض المزمنة لدى المرأة الحامل مثل  مرض السكر أو مرض الضغط سواء كانت هذه الأمراض مزمنة أو تواجدها أثناء الحمل فقط بمعني عرضية كل هذا يسبب الشعور بالدوار والدوخة.

ثانيا الوقاية من التعرض إلى الدوخة أثناء الحمل :

يجب علينا الابتعاد عن التوترات العصبية ومتابعة الطبيب باستمرار

الاخبار العاجلة